السجن سنة لعامل المدرسة سرق الكتب وباعها لحسابه 

ارشيفية
ارشيفية

قضت محكمة جنايات الزقازيق بمعاقبة عامل بمدرسة إعدادية  بالسجن لمدة عام لاختلاسة كتب مدرسية قيمتها ٨٣ألف جنية وباعها لحسابة .


صدر الحكم برئاسة المستشار إبراهيم عبد الحي محمد وعضوية المستشارين وليد أنور إبراهيم وعزت سمير عزت وأمانة سر محمد فاروق .


ترجع وقائع القضية إلي شهر أبريل من عام ٢٠١٧حيث تلقي اللواء مدير أمن الشرقية بلاغا من مدير مدرسة إعدادية بمنيا القمح يتضمن سرقة مجموعة كبيرة من الكتب المدرسية المشونة بمخزن المدرسة وأنه لا يتهم أحد .


فتوصلت التحريات إلي أن وراء الواقعة عامل بالمدرسة وأنه قام بالاستيلاء علي الكتب المدرسية خلال عملة في الفترة المسائية وتقدر قيمتها ب٨٢ألف و٥٨٩جنية .


تم القبض عليه واحالتة للنيابة والتي قدمتة لمحكمة الجنايات والتي أصدرت حكمها المتقدم.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم