من يخلف مدرب تشيلسي في حال رحيله؟

 ماوريزيو ساري
ماوريزيو ساري

عاودت قصة إقالة المدرب الإيطالي ماوريزيو ساري، من تدريب تشيلسي إلى الظهور مرة أخرى، قبل أيام من نهائي «اليورباليج» أمام أرسنال الإنجليزي.

وتكهنت بعض الصحف أن آخر مباراة للمدرب الإيطالي ستكون ضد أرسنال فى 29 مايو الجاري في نهائي الدوري الأوروبي.

ويعد لاعب تشيلسي السابق فرانك لامبارد، أبرز المرشحن لخلافة المدرب الإيطالي بعد المستوى الطيب الذي قدنه مع ديربي كاونتي، في أول وظيفة له كمدير منذ أن أنهى مسيرته الكروية الرائعة.

ومن الممكن عودة مدرب تشيلسي مرة أخرى إلى إيطاليا ، فهو مرشح لتدريب يوفنتوس وروما.

ذكرت سكاي في إيطاليا أن «ساري وليزوني» مدرب لاتسيو هما المرشحان اللذان يدرسهما يوفنتوس ليحلوا محل ماسيميليانو أليجري الذي سيغادر تورينو في نهاية الموسم.


وأنهى تشيلسي أنهى الموسم فى المركز الثالث بالدوري الإنجليزي هذا الموسم، وتأهل لنهائي الدوري الأوروبي فى موسم ساري الأول خلفا لمواطنه أنطونيو كونتي.

ترشيحاتنا