«وزارة البيئة» تبحث شكوى أهالي العبور من الروائح الكريهة والأدخنة

وزارة البيئة تبحث شكوى أهالي العبور من الروائح الكريهة والأدخنة
وزارة البيئة تبحث شكوى أهالي العبور من الروائح الكريهة والأدخنة

أشاد أهالي مدينة العبور، بجهود وزارة البيئة في التعامل مع الشكوى التي تقدموا بها بخصوص معاناتهم من الروائح الكريهة والأدخنة السوداء التي تصدر من بعض الموقع في المنطقة.

 

وتوجه الأهالي بالشكر للجنة التابعة لوزارة البيئة التي قامت بزيارة الموقع لمتابعة الموقف وإعداد تقارير عن أسباب هذه الروائح الكريهة وكيفية منعها استجابة لشكاوي المواطنين.

 

ورافق اللجنة التابعة لوزارة البيئة في جولتها بالمنطقة عدد من أعضاء رابطة محامين مدينة العبور ورجال الأعمال ممثلين عن اهالى المدينة وقد قاموا بارشاد اللجنة للموقعين محل الشكوى.

 

الموقع الأول الخاص بالمدفن المحكوم الموجود بصحراء مدينة العبور، والموقع الثاني خلف الحي الثامن وهو موقع تخلص عشوائى داخل نطاق مدينة العبور.

 

كانت وزارة البيئة قد قامت بتشكيل لجنة عاجلة لبحث شكاوى المواطنين بخصوص انبعاث روائح كريهة وأدخنة من إحدى المنشآت القريبة من المنطقة السكنية بمدينة العبور.

 

ووجهت الوزيرة بضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة لمنع تلك الروائح والأدخنة بالتنسيق مع الجهات المعنية متضمنة هيئة نظافة وتجميل القاهرة هي الجهة المنوط بها إدارة وتشغيل موقع المدفن المحكوم بصحراء مدينة العبور.

 

ترشيحاتنا