«مواجهة الفساد الإداري».. ندوة بالتنمية المحلية 

مواجهة الفساد الاداري 
مواجهة الفساد الاداري 

نظمت وزارة التنمية المحلية بالتنسيق مع مركز النيل للإعلام التابع للهيئة العامة للاستعلامات ندوة تحت عنوان "المجتمع ودوره في مواجهة الفساد الإداري" .

 

أشار ممثل وزارة التنمية المحلية إلى أن قضية مكافحة الفساد بكافة صوره تأتي على رأس أولويات الوزارة، مؤكداً التنسيق والتعاون المستمر بين الوزارة والأجهزة الرقابية المعنية لمكافحة الفساد الإداري.

 

 وقال إن الوزارة تهتم بتعزيز برامج التأهيل والتدريب للعاملين بالوزارة والإدارة المحلية بالمحافظات والارتقاء بقدراتهم وتطويرها في إطار التوجه العام للدولة بدعم الاستثمار في القدرات البشرية .

 

وأكد ممثل التنمية المحلية، على عدم التهاون مع أي مخالفات وسيتم مواجهة الفساد بكافة أشكاله، مؤكداً أن الوزارة تضع الكفاءة والنزاهة في مقدمة المعايير التي يتم على أساسها اختيار القيادات المحلية وأن المراكز التكنولوجية و شباك الخدمة الواحد يساهم إلى حد كبير في القضاء على الفساد من خلال فصل طالب الخدمة عن مؤديها .


وعرض ممثل الجهاز المركزي للمحاسبات دور الجهاز في مكافحة الفساد من خلال التفتيش المالي والإداري على كافة وحدات الإدارة المحلية وشركات قطاع الأعمال والنقابات والأحزاب والمؤسسات الصحفية مؤكداً أن الإرادة السياسية عامل أساسي للدولة في مكافحة الفساد .


وعرض ممثل هيئة الرقابة الإدارية دور الهيئة في مكافحة الفساد السياسي والفساد الإداري وحرص الهيئة على مراجعة القوانين والتشريعات والاستفادة من الممارسات الناجحة لبعض الدول في مكافحة الفساد والقضاء على آثاره السلبية خاصة الاستثمار والنمو الاقتصادي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم