تعرفي على.. أهمية عملية تحويل المسار المصغر للتخلص من السمنة

أهمية عملية تحويل المسار المصغر للتخلص من السمنة
أهمية عملية تحويل المسار المصغر للتخلص من السمنة

قال الدكتور هشام عبد الله استشاري الجراحة العامة وجراحات السمنة وتنسيق القوام، إن جراحة تحويل المسار المصغر تناسب من يعاني فرط السمنة المرضية الحادة.

وأشار إلى أنها تعد الطريقة الأكثر رواجًا في الولايات المتحدة وكندا حيث تبدأ العملية بفصل الجزء العلوي من المعدة عن بقية أجزائها، ثم يتم فصل الجزء الأوسط من الإمعاء الدقيقة عن الجزء الأول الإثني عشري، ليوصل مباشرة بالجزء العلوي من المعدة وبالتالي فإن الطعام القادم من المريء سيتخطى المعدة والجزء الأول من الإمعاء الدقيقة ويمر مباشرة إلى الجيجينوم.

وأكد الدكتور هشام عبد الله أن جراحة تحويل المسار هي من أكثر جراحات السمنة ذو فعالية في علاج المشاكل الصحية المرتبطة بالسمنة، خاصة الأشخاص الذين يعانون من مرض السكر، وهناك اختلاف يميز عملية تحويل المسار المصغر عن عملية التحويل الكلاسيكية الأول هو أن المعدة المصغرة في عملية التحويل المصغر تكون أطول، والاخر أن هناك قناة وصل واحدة بين المعدة والأمعاء الدقيقة وتتميز عملية التحويل المصغر في كونها أبسط وأسرع.

وأوضح عبد الله، أنه على الرغم من أن عملية تحويل مسار المعدة المصغر قد تم انتقادها كثيرًا من قبل الجراحين الأميركان، إلا أنها أصبحت عملية متداولة للتخلص من السمنة في العديد من البلدان الأوروبية وفي مصر ونتائجها على المدى الطويل مشابهة جدًا لعملية تحوير المعدة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم