رمضان بالمحافظات| كفرالشيخ.. خبز طازج و«مسقعة» وكنافة وقطايف

رمضان بالمحافظات| كفرالشيخ.. خبز طازج و«مسقعة» وكنافة وقطايف
رمضان بالمحافظات| كفرالشيخ.. خبز طازج و«مسقعة» وكنافة وقطايف

 

يحافظ ابناء كفر الشيخ على العديد من العادات والتقاليد التى امتدت لسنوات طويلة خاصة فى القرى خلال شهر رمضان الكريم ..ومن ابرز تلك العادات الاهتمام فى اول ايام رمضان بأن يتضمن طعام الافطار نوعين او اكثر من الاطباق المطبوخة وعلى رأسها «كفتة الارز» والملوخية والبامية الى جانب نوعين من اللحوم من بينهما «البط».

 

وتحرص السيدات بالقرى على تحضير وإعداد الخبز الطازج يوميا قبل الافطار وتجهيز بعض الاصناف شبه الثابتة والتى لا يخلو منها طعام الافطار طوال الشهر الكريم وابرزها المسقعة والعجة والفول والبطاطس المشوية والبابا غنوج والجبن القريش بالخضراوات ..ويفضل اهالى المحافظة ان يتضمن الافطار اطعمة مطبوخة لتناولها بالارز فى بداية الافطار ..الى جانب الاصناف التى يتناولونها عقب ذلك بالخبز الطازج، وتراجع اهتمام الاهالى باعداد الخشاف على الافطار وحلت محله العصائر بمختلف أنواعها.

 

وتشهد اولى ليالى شهر رمضان نشاطا كبيرا وتنافسا بين الاهالى لتزيين الشوارع ..واختلفت انواع الزينة عن السابق فبعد ان كانت تعد يدويا ويعكف شباب كل شارع على صناعتها من الورق والاقمشة الى جانب صناعة الفانوس بالاعواد الخشبية والاسلاك و«السيلوفان» الملون.

 

وأصبح الان الوضع مختلفا حيث اقتصرت الزينة فى معظم الشوارع على «الافرع» التى يتم شراؤها جاهزة سواء كانت مضيئة او مصنوعة من الورق اللامع ..وفى احيان قليلة يتم وضع فانوس يتم شراؤه جاهزا ..ويشترك سكان كل شارع فى توفير النقود اللازمة لشراء الزينة ..وبدأت عادة تجمع الاطفال يوميا عقب الافطار امام المنازل للعب.

 

 واستعراض الفوانيس الخاصة بهم فى الاختفاء حيث يفضل الاطفال مشاهدة البرامج والمسلسلات مع اسرهم عوضا عن اللعب بالفوانيس.. ومازالت الكنافة والقطايف اليدوية تحتل مكانة خاصة لدى ابناء كفر الشيخ حيث يحرصون على إعدادها يوميا لتناولها عقب الافطار، ويوجد بكل قرية شادر او شادران على الاقل لاعداد الكنافة والقطايف اليدوية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم