تفاصيل مكالمة محمد صلاح مع والده بعد التأهل لنهائي الأبطال

تفاصيل مكالمة محمد صلاح مع والده بعد التأهل لنهائي الأبطال
تفاصيل مكالمة محمد صلاح مع والده بعد التأهل لنهائي الأبطال

سيطرت حالة من الفرحة والسعادة على أهالي قرية نجريج مسقط رأس اللاعب محمد صلاح، نجم نادي ليفربول الإنجليزي، وذلك عقب تأهل الفريق لنهائي دوري أبطال أوربا على حساب نادي برشلونة بـ"ريمونتادا تاريخية" بـ4 أهداف نظيفة.

وتباينت مشاعر أهالي القرية بين الفرحة لتأهل فريق نجمهم المفضل "مو صلاح" للنهائي، والحزن لعدم مشاركته في المباراة بسبب الإصابة التي تعرض لها في مباراة فريقه مع نيوكاسل في الدوري الإنجليزي.

وقال ماهر أنور شتيه، عمدة قرية نجريج، إن أسرة اللاعب تابعت المباراة في منزل العائلة في القرية، وسط حضور جميع أقاربهم وكانت أصواتهم تتعالى بالدعاء للفريق مع كل هدف يحرزه من أجل الصعود للنهائي.

وأوضح والد اللاعب صلاح غالي، أن "الفرعون المصري" اتصل به بعد نهاية المباراة حيث كان من المقرر أن يأتي إلى مصر يوم الاثنين المقبل، لقضاء وقت مع أسرته في شهر رمضان كما اعتاد كل عام، إلا أنه بعد صعود الفريق قرر تأجيل الزيارة إلى الأول من يونيو بعد المباراة النهائية مع الفريق.

وأضاف أنه أخبره أن حالته الصحية مستقرة تماما، ولا توجد أي آثار للإصابة، وكان يود المشاركة في هذه المباراة وكان على استعداد تام للمشاركة، إلا أن أطباء الفريق قرروا عدم المجازفة وإشراكه حتى لا تحدث أي مضاعفات من أي نوع أو تعرضه لإصابة جديدة وهو ما امتثل له.

وأكد والد اللاعب، أنه عبر له عن فرحته الشديدة بصعود الفريق والريمونتادا التاريخية التي قدمها أمام أكبر الفرق الأوربية، مشيرًا إلى أنه كان يحمس اللاعبين من المدرجات وسعيد جدًا بظهور فريقه في نهائي دوري الأبطال للعام الثاني على التوالي، متمنيًا أن يحقق هذه البطولة مع فريقه هذا العام.  


ترشيحاتنا