وزير الأوقاف: لا تنمية بدون زيادة سكانية منضبطة

وزيرالأوقاف
وزيرالأوقاف

التقى وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة، عصر الأربعاء ١ مايو، الدكتور عمرو حسن مقرر المجلس القومي للسكان، في ديوان عام وزارة الأوقاف.


وتناول اللقاء أهمية نشر الخطاب الديني المنضبط، ولغة الحوار التي تختلف من زمان لآخر، وكيفية تنشئة أمة مثقفة واعية تعرف صحيح الدين وتدرك قيمة الانتماء الوطني.

وأوضح وزير الأوقاف أن هناك ارتباط وثيق بين دور وزارة الأوقاف والمجلس القومي للسكان ووزارة الصحة، فمثلا في الأرياف قد تسمع سيدة أن وسائل منع الحمل «حرام»، أو أنها تسبب العقم أو الأمراض، وبالتالي تواجد واعظة مع مرشدة صحية في لقاءات مستمرة يجيب عن كل التساؤلات من الجانبين الديني والصحي لمنع الشائعات والأفكار المغلوطة.

وأكد وزير الأوقاف، أنه لا تنمية بدون زيادة سكانية منضبطة، لأن تحسين عملية التعليم تحتاج لتقليل كثافة الفصول، وهذا الأمر يحتاج لتوفير
مساحات شاسعة وزيادة المواردمع النمو السكاني، فعلى أقل تقدير توفير ٢٠٠٠ مدرسة، كل مدرسة بها ٤٠ فصل، فنحتاج لـ٢٠٠٠ قطعة أرض، ونضطر أحيانا لأخذ مساحات من الكتلة الزراعية، وإلى توفير طاقة كهربائية وطرق ومستشفيات ومدرسين وموظفين.

وأشار إلى أن تنظيم الزيادة السكانية يحتاج إلى إدراك ووعي وثقافة، وهو ما لا يتوفر بدون تعاون الهيئات المختلفة.
 

 


 

ترشيحاتنا