تحرير طفل خطفه عاطلين وطالبوا أسرته بمليون جنية

ارشيفية
ارشيفية

نجح قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية من تحرير طفل عمرة ١٤عاما خطفة عاطلين لابتزاز أسرته ومطالبتها بسداد فدية قدرها مليون جنية لإطلاق سراحه.

 

كان اللواء جرير مصطفي مدير أمن الشرقية قد تلقي بلاغًا من مزارع ٣٥عامًا يفيد بقيام مجهولين باختطاف نجل شقيقة الطالب بالصف الثاني الإعدادي من أمام مسكنة بقرية الديبة التابعة لمركز منشأة أبو عمر باستخدام سيارة ملاكي وأنه تلقى اتصالا هاتفيا من أحدهما بمطالبة أسرته بسداد مبلغ مليون جنيه كفدية لإطلاق سراحه.

 

فتوصلت التحريات التي أشرف عليها اللواء محمد والي مدير المباحث و واللواءماجد الأشقر رئيس فرع الأمن العام بالشرقية وقام بها العميد عمرو رؤوف رئيس المباحث الجنائية إلى أن وراء الحادث عاطلين من العناصر الإجرامية الخطرة والسابق اتهامهما في ١٩ قضية سرقة وقتل وضرب وحيازة أسلحة وخيانة أمانة وأنه توجد خلافات مالية بين أحد المتهمين وجد المجني عليه لوالده وأنهم قاموا بسرقة سيارة ملاكي وتغير لوحاتها المعدنية واختطاف المجني عليه من أمام مسكنة واحتجازه بوحدة سكنية بمنطقة مسطرد بمحافظة القليوبية.

 

تم رصد تحركاتهما وضبطهما وتحرير الطفل المختطف من مكان احتجازه وارشدا على السيارة المستخدمة في حادث الخطف والمبلغ بسرقتها.

 

وتولى محمد جاد رئيس نيابة الحسينية التحقيق بإشراف المستشار وليد جمال المحامي العام لنيابات شمال الشرقية.

ترشيحاتنا