حوار| محافظ جنوب سيناء: نحارب الإرهاب بالتعمير

محافظ جنوب سيناء خلال الحوار
محافظ جنوب سيناء خلال الحوار

- مجتمع شبابى زراعى ..توفير ١٤ ألف فرصة عمل ..طفرة فى الموانئ


فى الذكرى ٣٧ بالاحتفال بتحرير سيناء تلك البقعة الغالية على كل مصرى والتى دفعنا الثمن غاليا فى استردادها دون التفريط أو التنازل عن ذرة من رمالها ومازلنا حتى هذه اللحظة نقدم المزيد من التضحيات والدماء الطاهرة للحفاظ عليها شهدت المحافظة مشروعات تنموية عملاقة بدأت ترى النور.

«الأخبار» حاورت محافظ جنوب سيناء اللواء خالد فودة الذى اكد ان التنمية الشاملة فى ارض الفيروز هى السياج الحقيقى لحماية الوطن والمواطن وقال ان الارادة السياسية تدعم كل خطوات الاصلاح والتغيير والمضى نحو المستقبل بقوة وانطلاق والتعمير لا يقل أهمية عن المواجهات الأمنية فى التصدى للعمليات الإرهابية التى تريد خلق مناخ من عدم الاستقرار وقال: ان الاهتمام باقامة مطارات وموانئ جديدة يأتى بهدف توفير المزيد من فرص العمل وخدمة الحركة السياحية وتعزيز وتنمية التبادل التجارى بين الدول العربية. وأشار الى أن الطرق تمثل اهم شرايين الحياة والتنمية وبلغت تكلفة التطوير 5 مليارات جنيه تمثلت فى طرق جديدة وتوسعات ورفع الكفاءة وإزالة مخلفات السيول.

 هل تعتقد ان العمليات الإرهابية فى سيناء قد تؤثر على مسيرة التنمية؟
- الرئيس السيسى اكد اننا سنواجه الارهاب بتعمير سيناء وهذا ما ينبغى عمله والمضى فيه.. واجهزة الدولة وفى مقدمتها الجيش والشرطة يواجهون الإرهاب بقوة وعزيمة. فالتعمير والبناء لايقلان أهمية عن المواجهات الأمنية الحاسمة لدحر الإرهاب والقضاء على أسبابه وتنمية أى منطقة لابد ان تخلق فرصا للعمل لكى نوفر حياة افضل للمواطن تقطع الطريق امام أى محاولات تريد استهداف الاستقرار واستغلال حاجة البعض. والتنمية الاقتصادية فى كل شبر فى مصر لابد ان تستمر فهى تشكل خط الدفاع ليس فقط لسيناء بل لسائر أرجاء الوطن.

التنمية العمرانية خطوة تساهم فى شعور المواطن السيناوى بالاستقرار والأمان.. فما هى خطتكم ؟
- نسعى دائما لتوفير الاسكان المتنوع تلبية لكل الطبقات والأسر من محدودى الدخل و تم الانتهاء من 12 ألف وحدة سكنية تبلغ مساحة الوحدة 75 متراً تم تسليم هذه الوحدات بالكامل لابناء سيناء
ولم يكن يتخيل أحد أن تتحول منطقة الرويسات أكبر وأخطر منطقة عشوائية والتى كانت تمثل خطورة بالغة على مدينة شرم الشيخ مدينة السلام، إلى منطقة سكنية راقية يتمنى الكثير أن ينال وحدة سكنية بها وذلك بعد قيام الدولة ببناء مساكن راقية لسكان العشوائيات بمنطقة الرويسات بشرم الشيخ علاوة على تسليم قطع من الأراضى مرفقة.. حيث تم الانتهاء من المرحلة الاولى وتضم 31 عمارة توفر 496 وحدة سكنية، شاملة جميع المرافق والخدمات وأعمال تنسيق الموقع والوصلات المنزلية، بتكلفة حوالى 141 مليون جنيه.

ومن المقرر عقب تسليم المرحلة الأولى، وضع حجر الأساس والبدء فى تنفيذ أعمال المرحلة الثانية من المشروع، والتى تتضمن إنشاء 37 عمارة توفر 624 وحدة سكنية، شاملة جميع المرافق والخدمات وأعمال تنسيق الموقع والوصلات المنزلية، بتكلفة 177 مليون جنيه، بحيث يصل إجمالى الوحدات التى يوفرها مشروع تطوير مناطق الرويسات إلى 1120 وحدة سكنية، بتكلفة إجمالية قدرها 317 مليون جنيه.

المطارات والموانئ تحتاج إلى تطوير مستمر لكى تواكب خطط التنمية.. كيف يتم العمل فى هذا الاتجاه؟
- موانئ المحافظة شهدت طفرة كبيرة فى التطوير فى عهد الرئيس السيسى والنقل البحرى أحد القطاعات الهامة التى لها تأثير بالغ على اقتصاديات الدولة وبخاصة تأثيره على تيسير تدفق السلع والبضائع المختلفة فيما بين الدول فى عالم أصبحت التجارة الدولية فيه مؤشرا على مدى التقدم أو التخلف الاقتصادى وأن اتساع حجم التبادل التجارى الدولى فى السلع والخدمات المختلفة أدى إلى زيادة حجم الطلب على وسائل النقل بصفة عامة وعلى النقل البحرى بصفة خاصة حيث يبرز دوره

الهام فى ميدان التجارة لرخص تكلفته مقارنة بوسائل النقل الأخرى. واعمال التطوير ساهمت فى توفير فرص عمل كبيرة لأبناء جنوب سيناء.كما ان تكلفة الموانيء بالمحافظة بلغت اكثر من 550 مليون جنيه توفر ١٤ ألف فرصة عمل وجنوب سيناء تضم 5 موانئ، وهى (طور سيناء التجارى، والصيد بطور سيناء، ونويبع البحرى، وشرم الشيخ البحرى، وأبوزنيمة البحرى)، وميناء طور سيناء يشهد تطويرًا بتكلفة 45 مليون جنيه الهدف من إنشاء ميناء الصيد هو تخطيط وتنفيذ ميناء حديث للصيد لخدمة العاملين بمنطقة الطور ويعد ميناء نويبع البحرى البوابة الرئيسية للتبادل التجارى بين مصر وشقيقاتها من الدول العربية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم