إدانة بريطاني بحيازة مواد تستخدم في صنع قنابل في كينيا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

 أدين بريطاني متهم بالمساعدة في التخطيط لهجمات إرهابية في كينيا، الأربعاء 24 ابريل، بحيازة مواد تستخدم في صنع القنابل لكن المحكمة برأته من التآمر لارتكاب جناية.


وجيرمين جرانت، وهو من شرق لندن، محتجز منذ اعتقاله عام 2011.


وقال مدعون إنه ألقي القبض عليه بينما كان يعيش في شقة مع البريطانية سامانثا لوثويت المعروفة باسم "الأرملة البيضاء"، التي كانت زوجة لأحد الانتحاريين الأربعة الذين هاجموا وسائل النقل العام في لندن في السابع من يوليو 2005.


وذكر كبير القضاة إيفانز ماكوري أنه تم العثور على مواد كيماوية ووحدة ذاكرة كمبيوتر تحتوي على تعليمات لصنع القنابل في الشقة، لكن الادعاء لم يتمكن من إثبات تهمة التآمر لارتكاب جناية.


وابتسم جرانت عند قراءة الحكم في المحكمة بمدينة مومباسا الساحلية الكينية حيث قال ممثلو الادعاء إنه خطط لشن حملة تفجيرات على فنادق يقصدها السياح الأجانب. وينفي جرانت كل التهم المنسوبة إليه.


ومن المقرر النطق بالحكم في التاسع من مايو. وقال تشاتشا مويتا محامي جرانت إنه يعتزم استئناف الحكم.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم