رئيس الوزراء يوافق على تقنين أوضاع 111 كنيسة ومبني

الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء
الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء

نشرت الجريدة الرسمية في عددها الصادر منذ قليل، قرار د. مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بتوفيق أوضاع 69 كنيسة و42 مبني، بإجمالي عدد 111 كنيسة ومبنى، بعد تقديم طلبات دراسة وتوفيق أوضاعهم من الممثلين القانونيين عن الكنائس المعتمدة.

 

وألزم رئيس الوزراء، الطوائف المختصة باستكمال اشتراطات الحماية المدنية للكنائس والمباني، خلال مدة 4 أشهر من تاريخ صدور هذا القرار.

 

وتتولى الطائفة المختصة مباشرة كافة إجراءات استصدار التصاريح والتراخيص، وتنفيذ كافة أعمال الترميمات المطلوب تنفيذها على كنيسة الإخوة بقرية خور بملاوي، وفور إتمام تلك الأعمال تقوم الطائفة المختصة باستخراج شهادة تفيد السلامة الانشائية لتلك الكنيسة من الجهات القائمة على شئون التنظيم.

 

وتعرض الطائفة المختصة تلك الشهادة على اللجنة المشكلة بموجب قرار رئيس مجلس الوزراء رقم 199 لسنة 2017، تمهيداً للعرض على مجلس الوزراء لاتخاذ ما يراه بشانها من إجراءات.

 

وطالب رئيس الوزراء، الطوائف المختصة باستخراج التصاريح والتراخيص الخاصة بـ8 كنائس لتنفيذ أعمال الهدم المطلوب تنفيذها للكنائس والمباني، على أن تتولى الجهات القائمة على شئون التنظيم إصدار قرارات بشان تخصيص ذات المكان وذات المساحة لكل كنيسة أو مبني صدر بشأنها ترخيص الهدم، على أن يتم إعادة بنائها، حيث أن تلك الكنائس والمباني لا يتوافر فيها شرط السلامة الإنشائية وتحتاج لهدم وإعادة بناء.

 

وتضمن القرار كنيسة ومبني يمكن توفيق أوضاعها، مع استيفاء واستيداء حقوق الدولة في الأراضي المقامة عليها.

 

فيما لم تقدم الكنيسة الرسولية الانجيلية ببني عديات البحرية في مطروح مستندات ملكية، مع تقنين وضعها إذا لا يوجد نزاع بشأن ملكيتها، واستيفاء واستيداء حقوق الدولة إن وجدت بالنسبة للكنيسة.

 

وأوضح القرار أن إحدى الكنائس تحتاج إلى إعادة بناء، ومبني خدمات يمكن توفيق أوضاعها مع استيفاء واستيداء حقوق الدولة بشأن استكمال الملكية للطائفة المختصة، أما كنيسة الشهيد مارجرجس يمكن توفيق أوضاعها، والتي لا يتوافر فيها شرطة السلامة الإنشائية، تحتاج لهدم وإعادة بنا، والتي لم يقدم بشانهأ مستندات ملكية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم