رئيس «البورصات العربية» يطالب بإجراءات لمواجهة تدني السيولة بالأسواق

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال رئيس اتحاد البورصات العربية، إن الفترة الراهنة تتطلب عدداً من الإجراءات لتنمية دور الأسواق العربية أبرزها مواجهة تدني أحجام السيولة.

وأضاف فادي خلف على هامش مؤتمر اتحاد البورصات العربية، أن بعض الأسواق العربية بدأت في مواجهة تدني السيولة عبر عدد من الأدوات في مقدمتها آلية الشورت سيلينج، فإن الفترة الحالية تتطلب مزيداً من الإجراءات والأدوات الداعمة لخلق ومضاعفة معدلات السيولة بصورة أكبر.

وأكد أن المضي قدما نحو مضاعفة السيولة بالأسواق يعزز من فرص نمو الأسواق وزيادة تدفقات المستثمرين إليها بالإضافة إلى دعم فرص جذب صناديق الاستثمار الخارجية نحو الاستثمار في الأسواق العربية.

وتوقع أن تسهم رئاسة مصر للاتحاد الافريقي في خلق مزيد من التعاون والتنسيق بين البورصات وأسواق المال العربية، لا سيما فيما يخص أهمية العمل على وضع نظام تداول إلكتروني بين البورصات العربية، وتوحيد الأنظمة واللوائح المتعلقة بالبورصات، وكذا آليات تسوية المنازعات.

وأشار خلف إلى أن البورصات العربية في حاجة إلى أدوات تحوط يمكن اللجوء إليها في فترات الانخفاض والتي تتميز بتراجع السيولة بعكس ما يحدث في فترات الصعود.

وأكد أن الاستثمارات الأجنبية تبحث دائماً عن الاستقرار السياسي وأداء الأسهم ومعدل كفاية السيولة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم