تحذير من «مدينة الإنتاج» لمنتحلي صفة الإعلاميين

 مدينة الإنتاج الإعلامي
مدينة الإنتاج الإعلامي

تحذر مدينة الإنتاج الإعلامي من محاولات النصب من قبل بعض الأشخاص وتزوير بعض كارنيهات منسوبة للمدينة.

وأكدت المدينة أنها لن تتهاون مع هذه المحاولات التي بدأت تتزايد مؤخراً، حيث تمكن أمن مدينة الإنتاج الإعلامي من ضبط عدد من وقائع النصب والاحتيال، يقوم بها عدد من الأشخاص باستغلال اسم المدينة، ومن هذه الوقائع ضبط شخص ينتحل صفة أحد العاملين بأحد القنوات الفضائية، يقدم كارنيهات مزورة لدخول المدينة لعدد من الأفراد نظير مقابل مادي وإيهامهم بإمتلاكه أكاديمية لتدريب الإعلاميين داخل المدينة، تم التعامل معهم قانونياً وتحرير محضر وتسليمهم لقسم ثالث أكتوبر، لإتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة .

وفي واقعة أخرى استوقف أمن المدينة أحد الأفراد والذي يعمل كومبارس بأحد المسلسلات خلال محاولة دخول المدينة ببطاقة شخصية لشخص آخر منتحلاً صفته، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية معه وتسليمه لقسم الشرطة، وتبين أن هذا الشخص عليه أحكام قضائية سابقة، كما تم الإبلاغ عن أحد الأفراد للجهات الأمنية المعنية وذلك لاستغلاله مكتب خارج المدينة خاص به في تقديم كارنيهات لدخول المدينة مزورة تحمل صفة إعلامي لعدد من الأفراد لتسهيل الدخول والعمل لدى الفضائيات بطريقة غير قانونية.

تجدر الإشارة إلي أن مدينة الإنتاج الإعلامي تقوم حالياً بتطويرواستخدام أحدث التقنيات في منظومة الأمن الخاصة بها، حيث تم تركيب عدد كبير من أحدث كاميرات المراقبة في العالم لتغطي كافة أرجاء المدينة، وكذلك تم التعاقد لاستقدام عدد من البوابات الإلكترونية الحديثة، والتي من المنتظر تركيبها في الفترة القريبة القادمة، وكذلك تم تحديث منظومة دخول العاملين بالمدينة والفضائيات، وأيضاً الضيوف لتتم بطريقة إلكترونية عن طريق استخدام بطاقات ممغنطة، يأتي ذلك لتحقيق أقصي درجات الأمن ولتنظيم حركة دخول وخروج العاملين بالمدينة والقنوات الفضائية والمترددين والسيارات والمعدات بطريقة سلسة>

 وفي أسرع وقت ممكن مع مراعاة عدم الإخلال بالإجراءات الأمنية المتبعة في ظل تزايد عدد زيارات الوفود الأجنبية والعربية للمدينة في الفترة الحالية , وكذلك دخول أعداد كبيرة من الفنانين والمجاميع، والأطقم العاملة في الأعمال الدرامية، خاصة مع كثافة حركة تصوير هذه الأعمال في هذه الأيام إستعدادً لشهر رمضان .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم