وسط فرحة ورقص وتحدي..

التعديلات الدستورية 2019| «متحدو الإعاقة» أبطال اليوم الأخير للاستفتاء

«متحدو الإعاقة» أبطال اليوم الثالث للاستفتاء.. فرحة ورقص وتحدي
«متحدو الإعاقة» أبطال اليوم الثالث للاستفتاء.. فرحة ورقص وتحدي

«سيد» يرقص برجل واحدة.. و«حسين» يوجه رسالة لحزب الكنبة


مواطن مبتور القدمين يتحدى الصعاب للتصويت على الدستور


مستشار يتوجه إلى خارج لجنة لمساعدة معاق على التصويت بكفر الشيخ

 

في مشهد حضاري يعكس الملحمة البطولية، حجز متحدو الإعاقة أماكنهم في طوابير الاستفتاء على التعديلات الدستورية في اليوم الثالث، ضاربين أروع الأمثلة في ممارسة حقوقهم السياسية بكل نزاهة وحرية، مؤكدين أن الإعاقة ليست إعاقة الجسد، بل إعاقة العقل.


ورصدت «بوابة أخبار اليوم» عدد من المشاهد لمتحدي الإعاقة في طوابير الاستفتاء، نرصدها في السطور القادمة..

 

 

الرقص «على رجل واحدة» 
قام المواطن «سيد» بالرقص «على رجل واحدة» على أنغام ال dj أمام مدرسة الفاروق 1، على موسيقى «تسلم الأيادي» في أحد لجان المعادي، وسط تأمين اللجان من قبل رجال الجيش والشرطة من الداخل والخارج للدخول لضمان سير العملية الانتخابية بكل سهولة.

 


 
«مبتور القدمين».. والتصويت
فيما قام ناخب «مبتور القدمين» بالإدلاء بصوته بمدرسة الشهيد محمد طلعت عبد الوارث بالحوامدية بمحافظة الجيزة، متحديًا الصعاب لممارسه حقه السياسي والإدلاء بصوته الانتخابي.


وأقدم  رجال من القوات المسلحة على مساعدته و حمله على أيديهم إلى لجنة التصويت حتى يدلي بصوته.
و قال أحمد السيد إنه جاء ليدلي بصوته رغم ظروفه الصحية التي يمر بها متحديا كل الصعاب .

 

 

رسالة حسين للمتخاذلين
أما المواطن نافع السيد حسين، فعلى الرغم من إعاقته وبتر قدمه اليمنى، إلا أنه حرص على التواجد والمشاركة والإدلاء بصوته في اليوم الثاني للاستفتاء على التعديلات الدستورية ٢٠١٩ في لجنة مدرسة ١٥ مايو الثانوية الصناعية بنات.


ووجه «حسين» رسالة نارية إلى المتخاذلين الذين لم يشاركوا في الاستفتاء على التعديلات الدستورية قائلا: «انزل وشارك وقول رأيك كما يحلو لك سواء بالموافقة أو عدم الموافقة لأن المشاركة واجب وطني».
فيما أدلى المواطن زكريا فهيم إبراهيم، رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء الكفيف، بصوته داخل لجنة مدرسة طبري الحجاز بمصر الجديدة، في اليوم الثالث من الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

 


وقال "سأقول "نعم" طبعا، ولم تمنعني إعاقتي من الذهاب إلى اللجنة، وحرصت على الحضور لمصلحة البلد، ونحن كلنا في خدمة البلد".


ويقوم رجال الجيش والشرطة بتأمين المقار الانتخابية من الداخل والخارج للدخول لضمان سير العملية الانتخابية بكل سهولة.

 

مستشار يقدم الدعم لمواطن
وفي لفتة إنسانية بإحدى لجان كفر الشيخ، توجه المستشار أحمد أبو كيلة رئيس لجنة مدرسة البياض بمركز دسوق، إلى خارج اللجنة لمساعدة مواطن من ذوى الاحتياجات الخاصة على الأدلاء بصوته.


وتم إبلاغ رئيس اللجنة بأن أحد المواطنين من ذوى الاحتياجات الخاصة متواجد خارج اللجنة ولا يستطيع الدخول نظرا لتحركه على كرسي متحرك، فقام على الفور باصطحاب أحد معاونيه باللجنة وتوجه إلى الخارج ومعه كشف الناخبين وبطاقة اقتراع وأدلى المواطن بصوته، وشكر رئيس اللجنة لتفهمه لظروفه الخاصة ومعاونته على المشاركة في صناعة مستقبل مصر.

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات برئاسة المستشار لاشين إبراهيم دعت الناخبين للاستفتاء على التعديلات الدستورية أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل للمصريين في الخارج، وأيام السبت والأحد والاثنين 20 و21 و22 أبريل للمصريين في الداخل.


يذكر أن عدد المراكز الانتخابية للاستفتاء على الدستور يبلغ 10 آلاف و878 مركزا، وعدد اللجان الانتخابية 13 ألفا و919 لجنة، بينما يبلغ عدد القضاة المشرفين على عملية الاستفتاء 15 ألفا و324 قاضيا من مختلف الهيئات القضائية، ويعاونهم حوالي 120 ألف موظف.


ويبلغ عدد الناخبين الذين يحق لهم الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية يبلغ 61 مليون مواطن.


وكان مجلس النواب المصري قد أقر وبصفة نهائية التعديلات الدستورية وبأغلبية الثلثين بناء على طلب عدد من نواب البرلمان في فبراير الماضي لتعديل الدستور الذي تم إقراره عام 2012 وعدل عام 2014.
وتشمل التعديلات زيادة تمثيل المرأء في البرلمان بنسبة 25% وكذلك إنشاء مجلس شورى وتعديلات في اختصاصات الهيئات القضائية وغيرها.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم