التعديلات الدستورية 2019| زوجات الشهداء والمسنين بالشرقية يشاركون في الاستفتاء

 زوجات الشهداء والمسنين بالشرقية يشاركون في الاستفتاء
زوجات الشهداء والمسنين بالشرقية يشاركون في الاستفتاء

انطلقت فعاليات اليوم الثاني للاستفتاء على التعديلات الدستورية بمحافظة الشرقية وسط إقبال شديد في 1172 لجنة عامة وفرعية منتشرة في جميع مراكز مدن وقري المحافظة.

وبدأت عمليات التصويت في جميع اللجان في الساعة التاسعة صباحاً باستثناء لجنة واحدة بمدرسة الصورة للتعليم الأساسي بكفر صقر والتي تأخرت لمدة نصف ساعة لأسباب خارجة عن إرادة رئيس اللجنة.

وشهدت لجان التصويت إقبالا متزايدا من السيدات والفتيات وكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة واصطحب بعضهم فرق المزمار والطبل البلدي للرقص أمام اللجان للتعبير عن فرحتهم بهذا العرس الديمقراطي.

وتحولت أرجاء المحافظة إلى عرس وطني كبير حيث زينت اعلام مصر شوارع مدنها وقراها وتم بث الأغاني الوطنية في جميع أرجائها لإلهاب مشاعر المواطنين وحثهم على المشاركة في هذا العرس الديمقراطي.

كما انطلقت مسيرات بمدن المحافظة شارك فيها  رجال الدين الاسلامي والمسيحي ومديريات الخدمات والهيئات وعمال الشركات والمصانع وشباب كليات  الجامعة وعضوات المجلس القومي للمرأة رافعين فيها أعلام مصر.

وقد قام وفد من الاتحاد الدولي الإفريقي بالمرور على عدد من اللجان بمدينة الزقازيق وأشادوا بعملية التصويت وبالتواجد المكثف للناخبين.

كما حرصت زوجات وأمهات الشهداء بمحافظة الشرقية علي الإدلاء باصواتهن لتوجية رصاصات  للإرهاب الأسود والتأكيد علي أن الشعب المصري يلتف حول قيادته السياسية وقادر على صنع القرار بنفسه.

وقامت المهندسة ندا حسن  26 عاما أرملة  الشهيد المقدم  أحمد الشبراوي باصطحاب طفلها عمر بالادلاء بصوتها أمام لجنة المدرسة الإعدادية بنات بقسم أول الزقازيق.

 كما حرصت  فاطمة  الزهراء عطية يوسف 30 عاما أرملة الشهيد العقيد أحمد الكفراوي، باصطحاب طفليها محمد 9 سنوات وياسين 6 سنوات إلى لجنة مدرسة الزهراء الابتدائية في ديرب نجم للإدلاء بصوتها .

وقالت إن جيش مصر عظيم ففور علم قوات الجيش بأنها زوجة الشهيد أحمد الكفراوي قاموا باصطحاب طفليها داخل اللجنة وإعادتهما لمنزلهما برفقتها لزيارة باقي أشقائهما والاطمئنان عليهما وإبلاغهما بأن والدهم بطل وشهيد وأن الدولة لن تنسى تضحياته من أجل الحفاظ على أمن الوطن وترابه.

 

®كما قامت نيرة سليم فرحات خليل ٤٩عاما والدة الشهيد النقيب أحمد جودة السيد بالادلاء بصوتها في لجنة مدرسة النيل الابتدائية بديرب نجم.

كما حرصت سيدة مسنة شرقاوية عمرها 90عاما علي الإدلاء بصوتها بلجنة رقم 5 بقرية منشأة شلبي التابعة لمركز كفر صقر رغم استنادها على عكاز، وفور رؤية المستشار محمد حافظ رئيس اللجنة لها سارع باستقبالها ومنحها بطاقة التصويت  للادلاء بصوتها حتي لا تتحمل معاناة نفسية أو صحية.

 

وحرصت أمل سليمان أول مؤذونة بمصر والوطن العربي، على الادلاء بصوتها في الاستفتاء على التعديلات الدستورية حيث توجهت للجنة مدرسة النصر الابتدائية بمدينة القنايات وبرفقتها طفلها.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم