مؤتمر دولي يكشف علاجات حديثة للأورام الناتجة عن 4 طفرات جينية

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

أعلن المؤتمر الدولي الثامن لعلاج أورام الجهاز الهضمي وسرطان الكبد، عن علاج جيني جديد يقضي علي سرطان القولون وأورام الجهاز الهضمي والمسالك البولية . 
 
وتطرق المؤتمر إلى الكشف عن 4 طفرات جينية جديدة لهم علاجات موجهة لأورام الجهاز الهضمي والكبد والقولون، ستحدث طفرة غير مسبوقة في علاج هذه الأمراض السرطانية .

وأكد أستاذ الأورام ومدير مركز الأبحاث في كلية الطب جامعة عين شمس د.هشام الغزالي، أن المؤتمر شارك به أكثر من 2000 طبيب، وحضره 50 عالم من كبار مكتشفي الخريطة الجينية لأورام القولون، حيث أعلنوا خلال المؤتمر عن الطفرات الجينية الجديدة والعلاجات التي يجب إعطاءها للمرضى لتتواكب مع هذه الطفرات الجينية.

وأضاف «الغزالي» أن نتائج المؤتمر ستحقق طفرة كبيرة في علاج سرطان القولون وتم الإعلان عن تفاصيل 4 طفرات جينية جديدة لهم علاجات موجهة، بالإضافة إلى العلاج المناعي لأورام القولون والجهاز الهضمي والكلي وأورام المثانة، كما تم على هامش المؤتمر الإعلان عن علاج جديد لسرطان الثدي يستطيع السيطرة على المرض في مدة لا تتجاوز العامين فقط، في إطار مبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي للكشف المبكر عن سرطان الثدي والقضاء عليه.

وأشارت أستاذ مساعد علاج الأورام بطب المنصورة د.مني مجدي، إلى أن المؤتمر أعلن عن علاج جديد لسرطان الجهاز الهضمي والكبد في مراحله المتقدمة، بالطرق العلاج التداخلية ما بين الإشعاعي والكيماوي والجراحي .

وأوضح أستاذ علاج الأورام والعلاج الموجه بطب الإسكندرية د.وليد عرفات، أن المؤتمر ناقش أهم المشكلات التي تواجه الأطباء في أورام الجهاز الهضمي والمسالك البولية، وقدم الجديد في هذا المجال من خلال أطباء من أمريكا وأوربا، ونقلوا خبراتهم الطويلة والواسعة في علاجات سرطان البروستاتة والمثانة والكلي.

ومن جانبه، قال استشاري علاج الأورام بطب عين شمس د.أحمد سعيد: "حاولنا بقدر الإمكان من خلال المؤتمر أن يكون التعاون على أعلى مستوى بين الأطباء المصريين والأجانب، لتقديم أفضل خدمة لمرضى سرطان الجهاز الهضمي والمسالك البولية".

  واختتم أستاذ علاج الأورام والعلاج المناعي الموجه د.محمد سعد العشري، قائلا : المؤتمر كان مبشرا، حيث أتاح الفرصة لنقل خبرات كبار العلماء في مجال الأورام، وحاولنا خلال ورش عمل المؤتمر حل جميع المشكلات المستعصية التي من الممكن أن تواجه أطباء الأورام في مصر، وأصبح الآن لا يوجد هناك أي مشكلة ليس لها حل في هذا المجال، بفضل العلاجات الحديثة التي تم إعلانها في المؤتمر".
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم