«الوطنية للانتخابات» تحذر: غير مسموح لأي جهات إعلان نتائج عن الاستفتاء

مؤتمر الهيئة الوطنية للانتخابات
مؤتمر الهيئة الوطنية للانتخابات

قال المستشار محمود الشريف، نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، إنه غير مسموح لأحد غير الهيئة بنشر أي نتائج للاستفتاء على التعديلات الدستورية. 

وأضاف الشريف، خلال المؤتمر الصحفي الذي يعقد حاليا بمقر الهيئة، أن أي جهات تعلن أي نتيجة سيعرض نفسه للمساءلة القانونية. 

وانطلق التصويت على استفتاء التعديلات الدستورية، اليوم، للمصريين في الداخل، لمدة 3 أيام تنتهي يوم 22 أبريل الجاري، حسبما أعلن المستشار لاشين إبراهيم رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات، في مؤتمر صحفي عقده، الخميس الماضي، بمقر الهيئة العامة للاستعلامات لإعلان الجدول الزمني للاقتراع.


وبدأ التصويت من التاسعة صباحًا ويستمر حتى التاسعة مساء في جميع أيام الاقتراع تتخللها ساعة راحة بما لا يخل بسلامة عملية الاستفتاء، فضلًا عن إجراء عملية الاقتراع والفرز في حضور ممثلي وسائل الإعلام والمنظمات الصادر لها تصريح من الهيئة الوطنية للانتخابات.


كان مجلس النواب برئاسة الدكتور علي عبدالعال، وافق بأغلبية الأعضاء على التعديلات الدستورية، وذلك يوم 16 أبريل الجاري، وصوَّت على التعديلات الدستورية 554 عضوًا، ووافق عليها 531 نائبا، ورفضها 22 نائبًا، فيما امتنع عضو عن التصويت.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم