نقابة الإعلاميين تصدر تقريرها الأول عن متابعة الاستفتاء 

نقابة الإعلاميين
نقابة الإعلاميين

أصدرت نقابة الإعلاميين تقريرها الأول عن اليوم الأول من الاستفتاء على التعديلات الدستورية، برئاسة دكتور طارق سعده نقيب الإعلاميين.

 

كان قد تم تشكيل لجنة متابعة و رصد الأداء الإعلامي خلال الاستفتاء، برئاسة الإعلامية ناديه مبروك، وعضوية كل من الإعلاميين محجوب سعده، وخالد فتوح، و ريهام إبراهيم، وأيمن عدلي من مجلس إدارة النقابة، و من خبراء و أساتذة الإعلام د. جيهان يسري، و د. منى الحديدي، والإعلامى محمد جراح، و الإعلامي عادل المصري، و د. مصطفى عبد الوهاب، أصدرت تقريرها بعد متابعه دقيقه و شامله لكافة المحطات الإذاعية و التليفزيونية خلال اليوم الأول لعملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية و الذى جاء نصه كالتالى :   


وتابعت لجنة الرصد الاعلامي بنقابة الاعلاميين عمليات التصويت على الاستفتاء، وكانت أهم ملاحظات اللجنة ما يلي: 

- فيما يتعلق بالهيئة الوطنية للاعلام بقنواتها وشبكاتها الإذاعية، كان هناك حرص واضح على المتابعة الإعلامية منذ لحظات التصويت الأولى وظهر ذلك في متابعة قنوات التليفزيون المصري عملية التصويت منذ الصباح الباكر من خلال شبكة جيدة من المراسلين المنتشرين داخل المحافظات المصرية، وتم التواصل بشكل جيد مع المراسلين. 


- وحرصت كذلك القنوات الإقليمية كذلك على التغطية من خلال فترات مفتوحة على الهوا مباشرة، واستضافة متخصصين داخل الاستوديو ، ولوحظ مع بداية التغطية غياب القنوات المتخصصة عن المشاركة في نقل الحدث وظل ذلك حتى الواحدة ظهرا عندما بدأ ضم قناتي نايل لايف والأسرة والطفل، ولكن باقي القنوات المتخصصة استمرت في برامجها العادية.

- فيما يتعلق بالقنوات الخاصة، لوحظ اهتمام قنوات CBC وإكسترا نيوز والنهار والمحور وصدى البلد، وغابت قنوات عن التغطية والمشاركة مثل دريم والحياه وأون والقاهرة والناس، وكانت هناك قنوات متميزة مثل إكسترا نيوز، كانت متميزة في التغطية من خلال انتشار جيد للكاميرات والمراسلين وعمل نوافذ على الشاشة تنقل من محافظات مصر نقلا مباشرا. 

 
- هناك اهتمام واضح  بالاستفتاء من خلال فترات البث المباشر من المواقع ، والتنويهات بمحافظات مصر.



وطالبت النقابة، بمزيد من استخدام البيانات الرقمية كعدد المقيدين للتصويت، وتوضيح عناصر التأمين الأماني والطبي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم