حوار| نانسي عجرم: أعشق مصر

نانسي عجرم
نانسي عجرم

محمد عبدالله

أعربت نانسي عجرم عن سعادتها بالنجاح الكبير الذى تحقق لأغنية «راجل وابن راجل»، حيث قالت: فرحتي كبيرة بردود أفعال الجمهور مع الأغنية التي دخلت قلبي منذ اللحظة الأولى لسماعها، وقد تلقيت الكثير من التهانى على تميز أغنية وكليب «راجل وابن راجل».

وأضافت: الأغنية من كلمات ملاك عادل وألحان وليد سعد وتوزيع أحمد عادل وإخراج بتول عرفة، الذين قدموا عملا مميزا ورائع أسعدنى كثيراً؛ والأغنية تخاطب كل فئات المجتمع المصرى، وفكرة العمل تسلط الضوء على النماذج المشرفة المضيئة فى المجتمع من المواطنين العاديين الذين حققوا النجاح وقدموا أعمالا تفيد مصر والمجتمع، وكان من الضروري إلقاء الضوء على هذه النماذج المشرفة وعلى نجاحاتهم.

< قلت لها: هذه الاغنية ليست الأولى لك فى حب مصر فقد سبق وأن قدمت «أنا مصرى وأبويا مصري» و«المصرى مان» و«دى مصر» وغيرها من الأغاني التى يعشقها جمهورك واليوم تقدمين «راجل وابن راجل» لماذا ؟

- عشقى لمصر لا حدود له، ولذلك أحب دائماً إهداء الشعب المصرى الرائع العظيم كل ما هو جميل، ويكفى ان مصر هى منارة الفن فى العالم العربى.

< كيف تعاملت مع أغنية «راجل وابن راجل» منذ بداية عرضها عليك؟

- أحب مصر كثيراً، وأحب شعبها الرائع الطيب المشهود له بالشهامة والجدعنة وخفة ظل، ولدى شغف كبير لكل ما هو مصرى، وأحرص دائماً على تقديم الأغانى المصرية، ومنذ اللحظة الأولى لسماعى كلمات أغنية «راجل وابن راجل» من الملحن المتميز وليد سعد، وقعت فى غرامها ودخلت قلبى بسرعة لانها تشبه الشعب المصري، ولم أتردد لحظة واحدة بل سارعت بالموافقة على تقديمها، لما تحمله من معانى معبرة مهمة.

< الأغنية حققت نجاحاً كبيراً منذ اللحظة الأولى لظهورها، كيف ترين الأمر ؟

- نجاح الأغنية بهذه السرعة وفى وقت قصير يؤكد ان الاختيار كان مناسباً، كما حرصنا ان يعتمد الفيديو كليب الخاص بالأغنية على الحياة الطبيعية للمواطن فى الشارع المصرى، لقطات ومشاهد رائعة جميلة، وأشكر الشعب المصرى على دعمهم الدائم.

< يحسدك الجميع على وجود مدير أعمال متميز معك مثل جيجى لمارا، كيف هو التعامل الفنى بينكما ؟

- جيجى لمارا مدير أعمالى هو من يقف بجانبى ويساندنى ويدفعنى للأمام، لديه عقلية رائعة وحس فنى كبير، وأكن له كل احترام وتقدير، وأشكره كثيراً على كل ما يقدمه لى من مجهود.

< كيف هى حياتك الأسرية بعيداً عن الفن؟

- فى المنزل أكون متفرغة تماماً لاسرتى، أهتم بزوجى وبناتى «ميلا» و «إيلا» و «ليا»، علاقة كلها حب مليئة بالسعادة، وأشكر الله على أسرتى الجميلة.

< لو فكرت إحدى بناتك باحتراف الفن مستقبلاً، ماذا سيكون قرارك؟

- القرار وقتها قرارهن، بالطبع سأقف بجانب بناتى فى أى قرار يكون مناسباً لهن، ولن أجبرهن على شيء، ومن المستحيل أن اقرر المستقبل نيابة عنهن

< المتابع لحياتك الأسرية يلمس مدى الحب والرومانسية بينك وبين زوجك الدكتور فادى الهاشم، هل تحرصين على استشارته فيما يخص أعمالك الفنية ؟

- أحياناً أستشيره ويهمنى الحصول على رأيه لانه يعرف الكثير عن الأمور الفنية، وحياتى الأسرية كلها حب وتفاهم وهذا الأمر يساعدنى كثيراً فى حياتى الفنية.

< احترفت الفن فى سن صغيرة، نجاحات ومجهود وتعب، هل ترين ان حياتك تصلح لان تكون قصة فيلم سينمائى ؟

- أعترف ان حياتى لم تكن سهلة، مجهود وتعب وبحث عن الذات وتحقيق النجاح، لكنها حياة ليست فيلما سينمائيا أبداً.

< تشاركين باستمرار فى الكثير من الحفلات والمهرجانات الغنائية الكبرى، كيف توفقين ما بين حياتك الأسرية والفنية ؟

- الأمر سهل جداً فى ظل التفاهم الكبير بينى وبين زوجى فادى الهاشم، وأحرص على رعاية بناتى كأى أم، ولعلمك مراعاة بناتى وأسرتى تشعرنى بالأمان.

< خطفت الأضواء منذ أيام عند تواجدك فى دبى وبعد فترة قصيرة جداً من إنجابك ابنتك «ليا»، كيف تحافظين على رشاقتك؟

- أحب الاهتمام دائماً برشاقتى، أمارس التمارين الرياضية بشكل منتظم، فأنا عاشقة للرياضة، ولا يمكن أن يمر يوم دون رياضة فهى تجعل نفسيتى احسن واروق وهذا ما احتاجه فى مهنتى من اجل اعطاء المزيد.

< مؤخراً حقق فيديو كليب « الحب زى الوتر» نجاحات كبيرة، ما هو جديدك؟

- سعيدة بنجاح كليب «الحب زى الوتر» وهى أغنية من ضمن أغانى البوم «حاسة بيك»، والعمل من كلمات محمد رفاعى وألحان وليد سعد وتوزيع أحمد إبراهيم، وحالياً أبدأ التجهيز لأغانى ألبومى الجديد.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم