ماذا يفعل من نسي النذر؟.. «البحوث الإسلامية» تجيب

صورة موضوعية
صورة موضوعية

أوضحت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، أن من نذر شيئا ثم نسي هذا النذر ولم يدر ما هو، هل هو صلاة أو صيام أو غيرهما فإنه يجتهد في محاولة تذكره إن كانت هناك قرينة أو علامة تدل عليه أو آخر يذكره.

 

وأفادت بأنه إن لم يوجد شيئ من ذلك فالواجب عليه أن يكفر كفارة يمين وفقا لمذهب جمهور الفقهاء في النذر المبهم الذي لم يسم صاحبه ما يلتزمه من الأعمال وأما إن كان يذكر أنه نذر صلاة أو صياما أو غير ذلك لكنه نسي صفة ما نذره أو عدده فإن الواجب عليه ان يفعل أقل ما يصدق عليه ذلك النذر فيصلي ركعتين أو يصوم يوما أو نحو ذلك.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم