«التدخل السريع» يغلق إحدى دور الأيتام بحلوان لهذا السبب

د. غادة والي وزيرة التضامن
د. غادة والي وزيرة التضامن

قام أعضاء فريق التدخل السريع، ومأمورو الضبط القضائي بالتنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعي بالقاهرة، بغلق إحدى دور الأيتام غير المرخصة بحلوان بالقاهرة.

وذكر بيان صحفي صادر عن الوزارة، اليوم الخميس، أن الفريق تلقى بلاغًا عن وجود دار أيتام غير مرخصة تابعة لإحدى الجمعيات الأهلية وبها أطفال معاقين وآخرين طبيعين وقيام المسئولة عن الجمعية بتلقي تبرعات وعلى الفور توجه الفريق إلى الدار، حيث تم رصد عدد من المخالفات الأخرى منها أن الدار غير مرخصة والجهاز الوظيفي بها غير مؤهل أو مدرب للتعامل مع الأطفال مع عدم وجود شهادات صحية ومصوغات تعيين للعاملين بالدار.

كما تبين أيضًا عدم استخراج الأوراق الثبوتية لبعض الأطفال وعدم وجود نظام غذائي يتناسب مع الأعمار السنية لهم وعدم الاهتمام بنظافتهم الشخصية، بالإضافة إلى وجود أطفال أسوياء وآخرين ذي إعاقة في مكان واحد دون رعاية وفقًا لاحتياجات كل فئة.

هذا وكشفت التحريات أيضًا، عن حصول الدار على تبرعات من المواطنين المتردين على المكان، وعدم توافر أي نظام للحماية المدنية بالدار، ما يؤدي إلى تعريض حياة وأمن الأطفال للخطر وفقًا لقانون الطفل وعدم وجود نظام في حفظ أغذية الأطفال، مما أدى إلى وجود عدة أغذية غير صالحة للاستخدام حيث تم إعدامها وتحرير محضر بذلك.

وبناءً عليه قام أعضاء فريق التدخل السريع ومأمورو الضبط القضائي، بسحب الأطفال من الدار، وتم إيداعهم إحدى دور الرعاية الاجتماعية بالمعادي لتحقيق المصلحة الفضلى للأطفال، وتم توقيع الكشف الطبي عليهم، وجارٍ فحص الجمعية ماليًا وإداريًا، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية في ضوء ما سيسفر عنه الفحص المالي والإداري للجمعية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم