وزير الطيران: وضع آليات لتفعيل السوق الإفريقية الموحدة

وزير الطيران ومفوض الإتحاد الإفريقي للبنية التحتية والطاقة
وزير الطيران ومفوض الإتحاد الإفريقي للبنية التحتية والطاقة

أكد وزير الطيران المدني الفريق يونس المصري على ضرورة وضع آليات للتقارب بين البلدان الإفريقية وتوحيد وجهات النظر والأراء من أجل تفعيل السوق الإفريقية الموحدة SAATM والربط الفعلي بين دول القارة من خلال وسائل النقل المختلفة وبخاصة النقل الجوي.

 

وأوضح الفريق يونس المصرى خلال استقبال الدكتورة أماني أبو زيد مفوض الإتحاد الإفريقي للبنية التحتية والطاقة لمناقشة تعزيز سبل التعاون وتحقيق التكامل مع دول القارة الإفريقية في مجال الطيران المدنى ودراسة آليات تطبيق الإستراتيجية الإفريقية للتحول الرقمي بالمطارات المصرية؛ أن قطاع الطيران يعد من الركائز الأساسية لتحقيق التنمية المستدامة ومحفز كبير للنمو الاقتصادى بالقارة السمراء.

 

كما أكد المصرى أن وزارة الطيران ترحب بالتعاون التام مع الأشقاء الأفارقة في المشروعات التي تسهم في تعزيز البنية التحتية لدول القارة وتحرص دائما على تبادل الخبرات في شتى مجالات الطيران المدني.

 

وأعرب المصري عن تفاؤله بما أسفرت عنه توصيات إجتماعات الخبراء فى الدورة الثانية للجنة الوزارية للإتحاد الإفريقي المعنية بالنقل والبنية التحتية .

 

جاء اللقاء على هامش الدورة الثانية للجنة الوزارية للإتحاد الإفريقي المعنية بالنقل والبنية التحتية الذى استضافته مصر فى الفترة من 14 إلى 18 إبريل الحالى تحت عنوان "تطوير البنية التحتية الذكية من أجل تعزيز التحول والتكامل القاري في إفريقيا".

 

وفى بداية اللقاء رحب الفريق يونس المصرى بالدكتورة أمانى أبو زيد مشيداً بأهمية الدور الذي يقوم به الإتحاد الإفريقي في الربط بين الدول الإفريقية وتحقيق التكامل والإندماج القاري .

 

وخلال اللقاء هنأت الدكتورة أماني أبو زيد الفريق يونس المصرى على تولي جمهورية مصر العربية رئاسة الإتحاد الإفريقي معربة عن تقديرها لإستضافة مصر هذا الحدث الكبير والذى يعكس حرص الحكومة المصرية على توطيد العلاقات مع جميع دول القارة السمراء في مختلف المجالات.

 

كما أثنت على التعاون المثمر بين وزارة الطيران المدني والإتحاد الإفريقي في مجال النقل الجوي وتنمية البنية التحتية بالمطارات مشيدة بما حققه قطاع الطيران المدنى من انجازات ومشروعات التطوير بالمطارات المصرية خلال الفترة الوجيزة الماضية.

ترشيحاتنا