خلال لقائه الإمام الأكبر..

سفير السويد بالقاهرة: خطاب الأزهر المعتدل كشف زيف الجماعات المتطرفة

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

استقبل الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، الخميس ١٨ إبريل، السفير يان ثيسليف، سفير السويد بالقاهرة، ويرافقه يواقيم براجستورم، السفير بوزارة الخارجية السويدية، مبعوث السويد لدى منظمة التعاون الإسلامي.

 

وقال الإمام الأكبر إن الأزهر الشريف حريص على تبليغ رسالة السلام التي يحملها الإسلام إلى البشرية جمعاء، لافتًا إلى أن مؤسسة الأزهر الشريف هى التي بادرت بالانفتاح على المؤسسات الدينية الكبرى في العالم، كالفاتيكان, ومجلس الكنائس العالمي، وكنيسة كانتربيري؛ وذلك إيمانا من الأزهر بأهمية مد جسور التعاون والتفاهم بين مختلف الحضارات والثقافات. 

 

من جانبه أشاد السفير يان ثيسليف، بالمكانة العالمية الرفيعة التي يحظى بها الأزهر الشريف، لافتًا إلى أن الخطاب الديني المعتدل الذي يقدمه الأزهر؛ ساهم بشكل كبير في كشف زيف الجماعات المتطرفة، وتوضيح حقيقة الصراعات التي تساق باسم الإسلام.

ترشيحاتنا