الانتهاء من مشروع قانون الجمارك الجديد خلال أيام

 كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك
كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك

أكد كمال نجم رئيس مصلحة الجمارك أن مجلس الدولة سينتهي خلال أيام من مراجعة مشروع قانون الجمارك الجديد تمهيدا لعرضه على مجلس النواب لمناقشته وإقراره.

 

وقال إن القانون الحالي رقم ٦٦ صدر عام ١٩٦٣ ولم يعد يتناسب مع تطورات حركة التجارة الدولية في العصر الحديث، مشيرًا إلى أن مشروع القانون الجديد يجمع بين قانوني الجمارك والاعفاءات الجمركية لمنع أي تضارب بينهما، كما نص على استحداث التوقيع الالكتروني وتقسيط الضريبة الجمركية ونظم الإفراج المختلفة مثل المراجعة اللاحقة والتخليص المسبق وإمكانية الاستعلام عن الرسوم وإجراءات الإفراج قبل وصول البضاعة.

 

جاء ذلك خلال اللقاء الذي نظمته لجنة الجمارك والضرائب بالغرفة الأمريكية برئاسة حسن حجازي وحسام نصر، وحضره عدد كبير من الأعضاء ومديري الشركات وقيادات مصلحة الجمارك.

 

وأكد رئيس المصلحة أن هناك مجموعة كبيرة من الإجراءات التي يجري حاليا اتخاذها لتطوير وتحديث العمل بالمنافذ الجمركية لسرعة الإفراج عن البضائع المستوردة وخفض تكلفة الإفراج بما ينعكس في النهاية على سعر السلعة في السوق المحلي.

 

وأشار إلى أن الهدف هو تحويل المنافذ الجمركية الى بوابات عبور وليس مخازن لتخزين السلع .. مضيفا انه يجري خفض عدد المستندات المطلوبة للافراج عن البضاعة من ١١ مستندا إلى ٧ مستندات فقط، وذلك عن طريق الربط الالكتروني مع كل الجهات المتعاملة مع المصلحة مثل البنوك، وهيئة الرقابة على الواردات والصادرات، ومصلحة الضرائب.

 

وأشار إلى أن مشروع القانون الجديد نص على نظام إدارة المخاطر، وهو مايسمح بإعداد قائمة بيضاء بالشركات الملتزمة التي تتعامل مع الجمارك بصفة مستمرة.

 

وأضاف أنه سيتم تعميم الكشف بأجهزة الاشعة في جميع المنافذ الجمركية قريبا، وأنه تم تركيب ٨٧ جهازا، والتعاقد على استيراد ٧٢ جهازا جديدا لاستخدامها في باقي المنافذ.

 

وأوضح أن مشروع القانون شدد عقوبة التهريب لحماية الصناعة الوطنية وحماية البلاد من دخول سلع ضارة بالصحة أو تضر بالأمن القومي، مشيرًا إلى أنه يجري حاليا تطبيق منظومة الشباك الواحد وافتتاح المركز اللوجيستي في مطار القاهرة، وسيتم قريبا افتتاح مركز جديد بميناء بورسعيد.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم