افتتاح المؤتمر الأدبي الـ20 لإقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي

افتتاح المؤتمر الأدبي الـ20 لإقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي
افتتاح المؤتمر الأدبي الـ20 لإقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي

افتتح أحمد درويش رئيس إقليم غرب ووسط الدلتا الثقافي، اليوم الأربعاء، المؤتمر الأدبي الـ20 بمركز التعليم المدني بدمنهور، تحت عنوان "الإبداع الأدبي بين آليات الفن وتحديات الفكر"، الذي تنظمة الهيئة العامة لقصور الثقافة، بحضور كوكبة من الأدباء والمفكرين من محافظات البحيرة والإسكندرية والغربية والمنوفية ومطروحز

وأقيم على هامش المؤتمر معرض فن تشكيلي وحرف بيئية، ومشغولات يدوية لفناني الإقليم، ومعرض كتب، من إصدارات الهيئة.

ورحب سالم محمد سالم، أمين عام المؤتمر، بالحضور وطالبهم بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح شهداء الوطن، وتحدث عن عنوان المؤتمر وسر اختيار هذا العنوان، وقدم تلخيصا للمشاركات وما تود أن تشير إليه، وتحدث عن دور الأدب في الارتفاء بمستوى ثقافة العالم المحيط.

وطالب أحمد درويش، الحضور بالوقوف حدادًا على روح محمد غنيم والفنان القدير محمود الجندي، كما بعث رسالة مناشدة لأصحاب الأقلام من الكتاب والشعراء لإثراء الحركة الثقافية والفنية بمقالات وأعمال تحث على قبول الآخر والوحدة الوطنية ونبذ التطرف والإرهاب، ومواجهة الشائعات التي تثير البلبلة وتعرقل المؤسسات الثقافية.

وكرم المؤتمر اسم المرحوم الشاعر محجوب موسى والأديب صلاح اللقاني، كما كرم عدد من الشخصيات منهم سعد عبد الرحمن، ومحمود عوضين، والدكتور محمد رفيق خليل.. وغيرهم من الشخصيات الذين أثروا الحياة الثقافية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم