بالصور| تعرف على مقتنيات «كنيسة نوتردام» الأثرية

تاج الأشواك
تاج الأشواك

ظلت «كاتدرائية نوتردام التاريخية» صامدة في مكانها لأكثر من 800 عام، شاهدة على الحروب الصليبية والثورة الفرنسية وعصر نابليون بونابرت.


نجت من حربين عالميتين قبل أن يدمرها حريق في 3 ساعات مساء أمس الاثنين 15 أبريل، ولكن بينما كانت جهود فرق الإطفاء مركزة على السيطرة على الحريق كان القلق يزداد حول مصير القطع الأثرية داخل الكاتدرائية بنفس قدر القلق على مصير كاتدرائية نوتردام نفسها.


بُنيت كنيسة نوتردام في القرن الثالث عشر بالطراز الجوتي Gothic Style  بإبداع بارسيي مميزن كانت الكنيسة على مدى العصور مركزاً للصلاة وللقاءات الثقافية.


«مبنى الكنيسة»..
1 - قبة الكنيسة ترتفع إلى 33 متراً ومَدعومة بأقواس بدون وجود أعمدة في الوسط.
2. الشبابيك الزجاجية الملونة الوردية: تحتوي كنيسة نوتردام على ثلاثة شبابيك زجاجية دائرية ضخمة، قُطر الشباك الشمالي والجنوبي 13 متراً، وقطر الشباك الغربي 10 أمتار.
3 - المذبح: المَذبح الرئيسي مبني من البرونز، وفي مقدمته حفر يمثل التلاميذ اللإنجيليين الأربعة.
4 - تاج الأشواك: يعتبر أهم قطعة أثرية دينية داخل الكاتدرائية وهي ليست تاج الأشواك كاملًَا بل قطع منه يعتقد أنها الأشواك التي كانت على رأس المسيح عند صلبه، هذه القطع حصل عليها الملك لويس التاسع من القسطنطينية ونقلها لباريس وفي فجر يوم الثلاثاء تم الإعلان عن إنقاذ الأثر.
5 - الصليب الحقيقي: ليس الصليب كاملا بل قطع صغيرة محفوظة في زجاج مستطيل مع مسامير يعتقد أنها قطع من الصليب الذي تم صلب المسيح عليه وهي من القطع التي حصلت عليها فرنسا في عهد لويس التاسع المعروف أيضا باسم «القديس لويس» وتم إنقاذ الأثر أيضا.
6 - البرجين الأماميين: أثناء عمليات الإطفاء كان هناك خطر أن يسقط الجرس من البرجين الأماميين، الأمر الذي إذا حدث لكان قضى على ما تبقى من الكاتدرائية، والبرجين كانا أعلى مباني باريس حتى القرن التاسع عشر عندما تم بناء برج إيفل، وكانت أول بوادر إنقاذهما عندما ظهرت صور لرجال الإطفاء وهم يقفون على البرجين الأمر الذي يعني أنه تم إنقاذهما مع الجرس في البرج الجنوبي المعروف باسم «إيمانويل» والذي شهد نهاية الحرب العالمية الثانية.
7 – الأورجن: أورجن كاتدرائية نوتردام الأصلي من القرون الوسطى، ومازال يستخدم حتى اليوم في الصلوات، وكان تمت إضافة أجزاء له على مدى قرون حتى وصل لحجمه العملاق الحالي، ونجا بمعجزة من الحريق الذي دمر البرج الأوسط من الكاتدرائية والذي انهار للداخل مدمرا سقف نوتردام بالكامل.

ترشيحاتنا