تعرف على قيمة الخسائر المالية وراء تعطل فيسبوك

مارك زوكربيرج مؤسس موقع  فيسبوك
مارك زوكربيرج مؤسس موقع فيسبوك

تعرض موقع «فيسبوك» يوم أمس الأحد 14 إبريل، لتعطل مؤقت في خدماته لما يزيد عن 14 ساعة، إلى جانب بعض المشاكل في تطبيقي واتسآب وانستجرام مما أدي لتعرض الشركة لخسائر مادية فادحة . 

وترصد "بوابة أخبار اليوم"، أبرز خسائر موقع التواصل الإجتماعي «فيسبوك» في السطور التالية: 


كان عام 2018 سيئاً على طول الخط بالنسبة للملياردير الأمريكي «مارك زوكربيرج» مؤسس موقع التواصل الاجتماعي الشهير فيسبوك.

حيث وصف موقع بيزنس إنسايدر المتخصص في الاقتصاد 2018 بأنه كان عاما كارثياً على فيسبوك، وأثّر كثيرا بالسلب في ثروات المدير التنفيذي والمؤسس الأول مارك زوكربيرج الذي خسر مليارات الدولارات.

بدأ زوكربيرج 2018 وثروته نحو 75 مليار دولار، ولكن وفقا لمؤشر بلومبرج للمليارديرات، انخفضت ثروة مارك إلى 53 مليار دولار في 30 ديسمبر ما يعني أنه خسر خلال 12 شهرا ثروة تُقدّر بـ22 مليار دولار.

ويمتلك زوكربيرج حصة قدرها 13٪ في شركة الفيسبوك التي عانت هذه السنة من أزمات، أبرزها فضيحة شركة كامبريدج أناليتيكا للاستشارات السياسية التي حصلت على معلومات شخصية لما يقدر بنحو 87 مليونا من مستخدمي شبكة التواصل الاجتماعي، لاستخدامها في أغراض انتخابية بالولايات المتحدة الأمريكية، وكذلك اتهامات بسوء الإدارة وثورة المساهمين وأسئلة حول عرض محتويات غير مناسبة على مدار العام.

وفي 25 يوليو، انخفض سعر سهم فيس بوك بأكثر من 20٪ بعد أن كشفت الشركة عن أرباح مخيبة للآمال في الربع الثاني، وانعكس هذا في الانخفاض الحاد في قيمة ثروة زوكربيرج.

وفي أدنى نقطة في البورصة، في 24 نوفمبر قبعت أسهم فيسبوك، وبلغت معها القيمة الصافية لثروة زوكربيرج نحو 52 مليار دولار، وقد تعافى سعر سهم فيس بوك قليلا بعد ذلك، وتوقعت صحيفة "Money Money" عندها أن زوكربيرج سيخسر في النهاية نحو 15 مليار دولار هذا العام.

وقالت الصحيفة إن زوكربيرج سيخسر أكبر قدر من المال في عام 2018 من بين أغنى 500 شخص في العالم إذا ما حدث ذلك، وهذا يشمل أمثال الرئيس التنفيذي لشركة أمازون جيف بيزوس، الذي خسر مليارات الدولارات من قيمة ثروته الصافية في الأسابيع الأخيرة كجزء من تراجع أكبر في أسهم شركات التكنولوجيا.

وفي إبريل من العام الحالي تراجع سهم فيسبوك بأكثر من 4%، خلال تعاملات اليوم الجمعة، ليتجه لتسجيل خسائر أسبوعية بعد المشكلات الأخيرة التي تعرضت لها الشركة خلال الأسبوع الجاري.

وفي بيان أمس الخميس، أعلنت الشركة المالكة لموقع التواصل الاجتماعي أن رئيس قسم المنتجات كريس كوكس، وونائب رئيس واتساب كريس دانييلز، سيغادران الشركة مع اتجاه فيسبوك لتبني استراتيجية جديدة لبناء منصة اجتماعة تهتم أكثر بخصوصية مستخدميها.

كان فيسبوك قد تعرض مؤخراً لتعطل مؤقت في خدماته لما يزيد عن 14 ساعة، إلى جانب بعض المشاكل في تطبيقي واتساب وانستجرام.

واعتذرت الشركة المالكة لموقع التواصل الاجتماعي عن هذه الأعطال، موضحةً أن هذا العطل المؤقت الأطول في تاريخها كان نتيجة لتغيير تكوين الخادم.

وإلى جانب جانب تعطل خدمة المنصة، ذكر تقرير صحفي أن المدعي العام الأمريكي فتح تحقيقاً في الصفقات التي أبرمتها فيسبوك مع كبرى شركات التكنولوجيا لمشاركة بيانات المستخدمين.

ومن جانبه، دعا مؤسس تطبيق "واتساب" مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك إلى حذف التطبيق من هواتفهم

فيما لخص العديد من خبراء التقنية 8 أسباب رئيسية أدت إلى خسائر مادية فادحة لفيسبوك منها: 

- فضيحة إساءة استخدام بيانات 87 مليون مستخدم بواسطة شركة كامبريدج انالتيكا، والتى قلبت العالم على الشبكة الاجتماعية.

- اختراق بيانات 50 مليون مستخدم للشبكة الاجتماعية بسبب ميزة View as.

- إعلان أعضاء بالبرلمان البريطانى عن رسائل الكترونية بين قادة فيس بوك تكشف مدى تجاهل الشبكة الاجتماعية لقيمة خصوصية المستخدمين.

- تسريب صور 6,3 مليون مستخدم بسبب ثغرة أمنية.

- انخفاض ثروة زوكربيرج 17 مليار دولار، ليصبح سادس أغنى رجل فى العالم.

- اتجاه عدد من المستخدمين والموظفين لترك الموقع وعلى رأسهم مؤسس واتس آب.

- انتشار هاشتاج #DeleteFacebook بقوة حول العالم ودعوة الجميع لحذف التطبيق من هواتفهم.

- تغريم فيسبوك ملايين الدولارات لفشله فى الحفاظ على بيانات المستخدمين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم