إشادة أوروبية بتجربة مؤسسة الكبد المصري في محاربة فيروس «سي»

جانب من فعاليات مؤتمر الجمعية الأوربية للكبد
جانب من فعاليات مؤتمر الجمعية الأوربية للكبد

عرض رئيس مجلس إدارة مؤسسة الكبد المصري وعضو مجلس إدارة الجمعية الأوروبية المرضى الكبد ELPA د.جمال شيحة، تجربة المؤسسة في مشروع 100 قرية خالية من الفيروسات الكبدية B و C.

خلال ذلك خلال مشاركة د.جمال شيحة في مؤتمر الجمعية الأوربية للكبد ELPA الذي عقد في فيينا خلال الأسبوع الجاري .

واستعرض د.جمال شيحة خلال المؤتمر الذي حضره أكثر من عشرة آلاف طبيب من دول أوروبا، نتائج العمل في مشروع  73 قرية مصرية في 7 محافظات مؤكدا أن التجربة نموذج نجاح يمكن الاحتذاء به في الدول التي لا تزال تعاني من الفيروسات الكبدية .

أكد على ضرورة تكاتف الدول العربية والأفريقية والأوروبية من خلال تبادل الخبرات والبيانات والتجارب الخاصة بمكافحة هذا المرض للقضاء عليه، مطالبا منظمة الصحة العالمية والدول المتقدمة أن تقدم المساعدات للدول النامية من أجل القضاء على المرض الفتاك، كما فعلوا مع مرض نقص المناعة "الإيدز" .

أشار شيحة إلى الدراسة البحثية التي قامت بها مؤسسة الكبد المصري على 2287 مريضا والتي جاءت متوافقة مع أبحاث عديدة أجريت في دول العالم، وأكدت أن الأدوية المضادة للفيروسات تقلل من خطر الإصابة بسرطان الكبد .

أكد شيحة أن النتائج أكدت أن المضادات الفيروسية كان لها دور كبير في الحد من المخاطر الخاصة بسرطان الكبد لدى مرضى التهاب الكبد المزمن سي والذين يعانون من تليف أكيد المتقدم وأن علاج فيروس سي يحمي مرضى التليف من الإصابة بسرطان الكبد .

 ترأس الجلسة البروفيسور فرانسيسكو نيجرو من سويسرا الذي أشاد بالتجربة التي عرضها د.جمال شيحة، مؤكدا أن المؤسسة قامت بجهود جبارة وكبيرة جدا في مكافحة هذا الوباء .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم