الحكومة للنواب: ننفق مليار جنيه شهريًا على «تكافل وكرامة»

مجلس النواب
مجلس النواب

ردت الحكومة في الجلسة العامة لمجلس النواب، الثلاثاء، على تساؤلات نواب المجلس حول مشكلات صرف معاشات تكافل وكرامة في مختلف محافظات الجمهورية.

 

وقال وزير شؤون مجلس النواب عمر مروان، إن البرنامج ليس ثابتًا، ولكنه حيوي، يخضع للحذف والإضافة باستمرار، لمن تتوافر فيهم شروط الاستحقاق ومن تسقط عنهم تلك الشروط.

 

وأوضح مروان أن البرنامج ليس معاشًا أبديًا، مشيرا إلى أنه إذا حصلت إحدى الأرامل على معاش آخر بخلاف "تكافل وكرامة" فإنه يتوقف تلقائيًا، أو إذا تزوجت.

 

وأعلن مروان أن الحكومة سترفع أعداد المستحقين مائة ألف حالة، فوق الحالات المستفيدة حاليا، اعتبارا من 1 يوليو 2019، وقال إن البرنامج ينفق نحو مليار جنيه شهريا للمستحقين.

 

وردًا على استفسارات النواب، حول مستحقي معاشات الضمان الاجتماعي، قال مروان إنه سيتم إضافتهم إلى برنامج "تكافل وكرامة" بدءا من مطلع يوليو المقبل، وسيرتفع معاش كل أسرة بمقدار مائة إلى مائتين جنيه شهريا.

 

وتابع مروان أنه بالنسبة لشكاوى حالات العجز الكلي من توقف صرف معاشاتهم، ضمن البرنامج نفسه، فإنه بعد فحص تلك الشكاوى تبين تزوير المطالبين بالمعاش لشهادات الاستحقاق.

 

وجاءت ردود عدد من النواب، رافضة لما ورد في كلام مروان، واستبعد النائب صلاح حسب الله أن يلجأ المواطن لتزوير شهادات طبية من أجل الحصول على معاش شهري زهيد، وفق تعبيره.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم