أخر الأخبار

«تنمية المشروعات» يحصل على جائزة التميز «للمبادرات الاقتصادية والاجتماعية»

جهاز تنمية المشروعات يحصل على جائزة التميز للمبادرات الاقتصادية والاجتماعية
جهاز تنمية المشروعات يحصل على جائزة التميز للمبادرات الاقتصادية والاجتماعية

أعربت نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة متناهية الصغر، عن اعتزازها بحصول جهاز تنمية المشروعات علي جائزة التميز للمبادرات الاقتصادية والاجتماعية المقدمة من مجلس الوحدة الاقتصادية العربية وأكاديمية جوائز التميز بدولة الامارات العربية المتحدة وذلك عن أنشطة الجهاز في إطلاق وبدأ تنفيذ إستراتيجية دعم التجمعات الإنتاجية الطبيعية بجمهورية مصر العربية و نجاحه في تنفيذ مبادرة «برنامج قرية واحدة منتج واحد».

وأشارت نيفين جامع، إلي أن هذه الجائزة تعكس ثقة الهيئات والمؤسسات العربية والدولية في الدور الذى يقوم به الجهاز في الفترة الحالية للنهوض بقطاع المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة وتنفيذ توجهات رئيس الجمهورية بأهمية رعاية مشروعات الشباب وتقديم مختلف الخدمات المالية وغير المالية للتوسع في إقامة هذه المشروعات لضمان استمرارها ونجاحها.

 وأكدت رئيس جهاز تنمية المشروعات، اهتمام الكبير المهندس مصطفي مدبولي رئيس الوزراء ورئيس مجلس إدارة الجهاز، بكافة الأنشطة التنموية التي يقوم بها الجهاز وخاصة تنمية التجمعات الإنتاجية الطبيعية في مصر ورفع قدراتها الإنتاجية والتسويقية بهدف تطوير المستوى المعيشي للعاملين فيها وزيادة مساهمتها في موارد الاقتصاد الوطني، مشيرة إلي أن هذه الجائزة جاءت نتيجة للجهود المتواصلة والتعاون المثمر بين الجهاز ومختلف الوزارات والمحافظات والجمعيات الأهلية فضلا عن الجهات الدولية للنهوض بهذه التجمعات وتهيئة البيئة الملائمة لتطويرها ورفع إنتاجيتها وتنمية مهارات العاملين فيها.


وأضافت يتم ذلك من خلال إطلاق وبدأ تنفيذ إستراتيجية دعم التجمعات الإنتاجية الطبيعية والتي يتبناها جهاز تنمية المشروعات بالتعاون مع بنك التنمية الإفريقي وتمويل من صندوق التحول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حيث تم حصر عدد 145 تجمع إنتاجي طبيعي بمصر والتخطيط لتنمية عدد منهم على مراحل مختلفة، ووصلت بالفعل إلي  نتائج اقتصادية ملموسة في دعم التجمعات الإنتاجية لقطاع الأثاث بدمياط وقطاع السجاد اليدوي والكليم  وقطاع الصناعات اليدوية والتراثية بالعديد من المحافظات.


وأشارت إلي أن هذه الإستراتيجية تشمل عدة محاور منها الابتكار والبحث العلمي ونقل التكنولوجيا، والتطوير المهارى للعاملين بالتجمعات، وتقديم الخدمات المالية وغير المالية والدعم التسويقي لتطوير الكفاءة الجماعية للمشروعات والمنشآت العاملة بتلك التجمعات الإنتاجية. 


وحول مبادرة مشروع قرية واحدة منتج واحد الذي حصل علي إشادة خاصة من مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، أشارت نيفين جامع، إلي أن هذه المبادرة تهدف إلى المساهمة في تمكين المرأة اقتصاديا واجتماعيا خاصة في المناطق الريفية وتطوير قدراتها الصناعية والمهنية أن الدراسات الاستثمارية والاجتماعية أكدت علي وجود مهنة أو حرفة ترتكز عليها الموارد الاقتصادية لكل قرية وهو ما يطلق عليه التجمعات الإنتاجية الطبيعية،  فبعض القرى مشهورة بصناعات غذائية أو زراعية مثل إنتاج الألبان والخرشوف أو صناعات حرفية هامة مثل السجاد اليدوي والكليم، وأيضاً بعض الحرف التى تعانى من خطر الاندثار مثل البردي.


وأوضحت رئيس جهاز تنمية المشروعات، أنه رغم المجهود الكبير الذي تقوم به السيدات في هذه الصناعات والحرف إلا أن المردود المالي يكون ضعيف بسبب تعاملهم في السوق بشكل منفرد وعدم معرفتهم بأساليب تطوير هذه المنتجات بالإضافة إلي عدم تدريبهم علي الإدارة و التسويق؛ لذلك عمل الجهاز علي رصد هذه القرى والتعاون مع الشركاء نحو تقديم الدعم المالي والمهارى والتسويقي لهؤلاء السيدات بشكل جماعي وتطوير منتجاتهم لتلائم احتياجات الأسواق المحلية والعالمية؛ مما أدى إلي زيادة الإنتاجية وزيادة الموارد المالية لهن. 

 

وأكدت نيفين جامع، أن الجهاز بالتعاون مع البرنامج الإنمائي للأمم المتحدة للمرأة، قام بأربعة مشروعات ناجحة في 4 قرى ومناطق ريفية وتم بالفعل تطوير المنتج المشهور بهذه المناطق وهم إنتاج الألبان بقرية جعفر، مركز الفشن بمحافظة بني سويف وصناعة تجهيز الخضر (الخرشوف) بمنطقة سيدي غازي مركز كفر الدوار محافظة البحيرة وصناعة السجاد اليدوي بقرية ساقية أبو شعره بمحافظة المنوفية وصناعة  البردي بقرية القراموص بمحافظة الشرقية.


وأوضحت أن هذه التجربة الناجحة التي قام بها الجهاز جعلت هذه التجمعات الإنتاجية والحرفية أكثر تنظيما وطورت منتجات السيدات العاملات فيها بالإضافة إلي تنمية روح العمل الجماعي فيما بينهن، واستفاد من هذه المشروعات حوالى 900 سيدة مما ساهم في رفع مستوى المعيشة لهن ولأسرهن بالإضافة إلي ازدهار هذه المنتجات والصناعات وتوفير عدد من فرص العمل الغير مباشرة.


وتجدر الإشارة إلي أن الدكتور رأفت عباس، رئيس القطاع المركزي للخدمات غير المالية بجهاز تنمية المشروعات قد قام باستلام الجائزة بالنيابة عن نيفين جامع الرئيس التنفيذي للجهاز.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم