السمنة وحش يهدد البشرية

التوعية بمرض السمنة مسئولية مجتمعية لعدم الإصابة بالسرطان
التوعية بمرض السمنة مسئولية مجتمعية لعدم الإصابة بالسرطان

قال الدكتور هشام عبد الله استشاري الجراحة العامة والسمنة والمناظير، إن السمنة خطر ووحش يهدد البشرية وخاصة أن مرض السمنة سببًا لأمراض أخرى أكثر خطورة منها أنواع عديدة من السرطانات. 

 

وأكد الدكتور هشام عبد الله أن الأشخاص الأكبر سنا ومصابون بالسمنة وخاصة السمنة الموجودة حول منطقة البطن يكونون أكثر عرضة لمخاطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم من نظرائهم الأخف وزنا وربما تلعب التمارين الرياضية دورا في تقليل تلك المخاطر، خاصة بالنسبة إلى النساء.

 

وقال الدكتور هشام عبد الله ان معدلات التدخين انخفض بشكل كبير بين الشباب بسبب حملات التوعية التي ربطت بين التدخين أو الإدمان والإصابة بمرض السرطان لذا علينا جميعا مسئولية التعريف بمخاطر مرض السمنة وعلاقتها بالإصابة بالسرطان للوصول لنفس النتيجة.

 

وأضاف الدكتور هشام عبد الله أن الدهون الزائدة تعمل في الجسم على تحفيز انقسام الخلايا بشكل أكبر من المعدل الطبيعي الأمر الذي يؤدي إلى حدوث السرطانات كما أن هناك عدة عوامل تسببها السمنة قد تؤدي إلى خطر الإصابة بالسرطان.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم