أخر الأخبار

الأمن العام يكشف تفاصيل العثور على جثة طفل بنهر النيل

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

كشف قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، غموض العثور على جثة طفل بنهر النيل، وتبين أن عامل ووالدة المجني عليه وراء ارتكاب الواقعة بالوراق.


تعود تفاصيل الواقعة بعثور أجهزة الأمن بمنطقة الوراق على جثة طفل بنهر النيل، وشكل فريق بحث من مباحث الجيزة وبرئاسة مفتشي قطاع الأمن العام، وتوصلت الجهود إلى تحديد هوية مرتكب الواقعة عامل وربة منزل تربطهما علاقة غير شرعية.

وأشارت التحريات إلى تخلص المتهمين من الجثة بإلقاءها في نهر النيل خشية كشف أمرهم، وأن المتهم "عبد العزيز.أ" عامل يرتبط بعلاقة مع ربة المنزل "والدة المجني عليه"، و"نصرة.م"، وفي أثناء ممارسة العلاقة غير الشرعية أزعجه بكاء الطفل "سيف"، فقرر تأديبه بالتعدي عليه بالضرب حتى فارق الحياة.

واتفق المتهمون على إلقاء الجثة بنهر النيل عقب وضعها داخل جوال، وعقب تقنين الاجراءات أمكن ضبطهم، وتحرر المحضر اللازم وباشرت النيابة العامة التحقيقات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم