تعرف على طرق الوقاية من سرطان الثدي

   مع بعض أقوى.. حفلة وردية لمكافحة سرطان الثدي
  مع بعض أقوى.. حفلة وردية لمكافحة سرطان الثدي

قال د. محمد شعلان أستاذ جراحة الأورام بالمعهد القومي للأورام أن ممارسة الرياضة مثل المشي، الجري، التمرينات (الايروبكس أو الزومبا ) بمعدل ثلاث مرات في الأسبوع لمدة 20 دقيقة يعتبر عامل من عوامل الحماية من سرطان الثدي، وأكد أنه على كل سيدة أن تتبع القاعدة الذهبية للحفاظ على صحة الثدي وهي: الأكل الصحي، الحفاظ على الوزن، ممارسة الرياضة، إتباع وسائل الاكتشاف المبكر.

 

جاء ذلك خلال مشاركته في «الحفلة الوردية زومبا» والتي حملت شعار «مع بعض أقوى» والتي نظمتها مؤسسة إحدى المؤسسات الخاصة، بالتعاون مع برنامج زومبا الدولي والتي يذهب ربحها لخدمات التشخيص والعلاج والتأهيل للمريضات سرطان الثدي، ويحضرها الفتيات والسيدات بغرض الاستمتاع والمساهمة في دعم مرضى سرطان الثدي والفهم والمعرفة أكثر عن المرض من خلال ممارسة رياضة الزومبا.  

 

وأشارت إيميلين لافندر مدربة الزومبا الدولية أن الحفل ليس زومبا أو رقص فقط ولكن الهدف هو مساعدة المرضى ورفع معدلات الشفاء، وتعتبر الزومبا قادرة على حرق من 800 ل 1000 سعر حراري في الساعة، كذلك هي فعالة في إنقاص الوزن ومحاربة السمنة.  

 

وأضافت أن الحفلة تستحضر طاقتنا الإيجابية المفعمة بالحب والأمل من أجل تحقيق هدف سامي للقضاء على سرطان الثدى. ووضحت سامية علوبة خبيرة اللياقة البدنية  في مصر أنها من أولى الداعمين للحفلة الوردية وذلك منذ عام 2011 ودائما ماتحرص على الإشتراك فيه والحفلة مهمة للتوعية بمرض سرطان ثدي.  

 

كما قدمت المؤسسة شرح تفصيلي وتعليمي عن طريقة الفحص الذاتي للثدي ونوهت مسؤول برامج التوعية على أهمية ممارسته كل شهر بدء من سن العشرين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم