انطلاق فعاليات مؤتمر أصول الدين والدعوة في شبين الكوم

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

انطلقت فعاليات مؤتمر الدور العلمي لأصول الدين في مواجهة آفات المجتمع؛ برعاية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، والدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الازهر، الأحد ٢٤ مارس.

 

وبدأ المؤتمر بعزف السلام الوطني لجمهورية مصر العربية، بحضور اللواء سعيد عباس محافظ المنوفية، والدكتور محمد الأمير نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه البحري، والدكتور عبدالفتاح العواري عميد أصول الدين والدعوة بالقاهرة، والدكتوى سيد سلام عميد كلية اللغة العربية بالمنوفية، والإعلامي أحمد عبدالظاهر بإذاعة القرآن الكريم والعديد من أعضاء هيئة التدريس بجامعة الأزهر والجامعات العربية.

 

 وألقى الدكتور محمد الأمير، كلمة شيخ الأزهر ورئيس جامعة الأزهر، أكد خلالها على دور رئيس الجمهورية في محاربة الجماعات الإرهابية؛ كما أبرز دور الأزهر وشيخه في محاربة الفكر المتطرف و آفات المجتمع.

 

وأكد الدكتور صالح الفقي، على دور الأزهر في مواجهة التكفير الذي تحول إلى التدمير؛ مشددا على ضرورة تفعيل نتائج الأبحاث التي قدمت بالمؤتمر لمواجهة آفات المجتمع الفكرية والسلوكية.

 

ومن جانبه، عبر اللواء سعيد عباس بتواجده داخل جامعة الأزهر، وأن الأزهر قد حمل لواء الوسطية، وأنه يفتخر أن أبناؤه الثلاث قد تعلموا في الأزهر من نعومة اظافرهم إلى أن تخرجوا من كليات الأزهر؛ لافتا إلى ضرورة فهم الاختلاف، وأنه ينبغي أن يتم تجديد الخطاب الديني بالطريقة التي لا تؤدي إلى تبديد الخطاب الديني، محملا المؤسسات التعليمية والجامعية والإعلام مسئولية مواجهة الجامعات التكفيرية و آفات المجتمع، لأن أخطر ما يواجه المجتمع هو الفكر المتطرف وعدم تبني الفكر الأزهري الوسطي.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم