«بعد انهيار حلم الخلافة».. ما هي وجهة داعش المُقبلة؟

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

100% من الأراضي التي كان يسيطر عليها داعش تم تحريرها، قرار أعلن به الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نهاية حلم الخلافة المزعومة لتنظيم داعش الإرهابي، إلا أن خطر التنظيم الإرهابي لم ينتهي بعد.


وكشفت صحفية «صنداي تايمز» عن الوجه المقبلة للتنظيم الإرهابي بعد خسارته لكافة الأراضي التي كان يسيطر عليها على يد قوات التحالف الدولي.


وأشارت الصحيفة إلى أن مراسلها نجح في الحصول على عدد من الوثائق التي كانت محفوظة على قرص مُدمج وتركها مقاتلو التنظيم خلفهم في سوريا والتي تحدد أوروبا كوجهة مقبلة لعمليات داعش.


وأكدت الوثائق إلى أن التنظيم الإرهابي سيعتمد على خلايا «التماسيح» والتي شكلها مقاتليه المتواجدين في أوروبا لشن هجمات جديدة في عدد من البلاد، واصفة تلك الخلايا بأنها على أتم استعداد لتنفيذ مهمتها.


ولفتت إحدى الوثائق إلى أن التنظيم سيسعى لإمداد تلك الخلايا بكل ما يحتاجوه لتنفيذ هجماتهم على أوروبا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم