500 طبيب يناقشون جراحات المناظير والسمنة والأوعية الدموية بالقمر الصناعي

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

ناقش عدد من أساتذة الجراحة في مصر، تأثير مشاكل الأوعية الدموية على القدم السكري، ودور جراحات السمنة في علاج مرضى السكري، والتقنيات الحديثة في جراحة المناظير ذات الشق الواحد، وعلاج سرطان القولون والمستقيم.

 

جاء ذلك في مؤتمر علمي عقد على هامش إطلاق مشروع علمي للجراحين المصريين، يتيح التواصل والاطلاع، ومناقشة الموضوعات الطبية والعلمية باستخدام أحدث تكنولوجيا في العالم، عبر القمر الصناعي المصري؛ لتحقيق أعلى فائدة للمريض المصري دون الحاجة إلى انتقال المريض من أي محافظة لأخرى.

 

تضمن المؤتمر محاضرات لأستاذ جراحات السمنة بكلية الطب جامعة عين شمس د.حسن شاكر، وأستاذ جراحة المناظير ورئيس قسم جراحات السمنة بمستشفى قصر العيني والرئيس  السابق للجمعية المصرية لجراحات السمنة د.فهيم بسيوني، وأستاذ جراحة الأوعية الدموية ورئيس قسم الأوعية الدموية بمستشفى جامعة المنصورة د.مسعد سليمان، وأستاذ الجراحة العامة ونائب رئيس الجمعية المصرية للجراحين ورئيس مجموعة سياسة المضادات الحيوية بمستشفيات جامعة القاهرة د.عبدالمعطي حسين، والرئيس الأسبق للجمعية الأوروبية للمناظير البروفيسور Abe Fingerhut .

 

حضر المؤتمر لفيف من كبار أساتذة الجراحة العامة، وجراحة المناظير، وجراحة الأوعية الدموية، وجراحات السمنة، والذين أشادوا بالمشروع الذي يقام للمرة الثانية، ويتيح تواصل أكثر من 500 طبيب وأستاذ في مختلف الجامعات.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم