جائزة الملك فيصل تنظم محاضرتين حول الفحص المجهري والتواصل بين خلايا الجسم

جائزة الملك فيصل - صورة أرشيفية
جائزة الملك فيصل - صورة أرشيفية

يقدم البروفيسور الأمريكي ألن جوزيف بارد، الفائز بجائزة الملك فيصل هذا العام عن فرع العلوم، نظير أبحاثه الرائدة وإنجازاته في مجال المسح المجهري الكهروكيميائي، محاضرة علمية يستعرض خلالها أحدث التطورات في مجالات المسح والتصوير الكهروكيميائي. 


تقام المحاضرة في جامعة الملك سعود بالرياض غدا الأحد، وياتي التعاون بين الجائزة والجامعة في إطار جهودهما المشتركة لتشجيع البحث العلمي، وتعزيز جودة الحياة في جميع أنحاء العالم. 


وكان البروفيسور ألن جوزيف بارد، قد أحدث قبل ثلاثين عاماً تقريباً، نقلة علمية نوعية حين اكتشف تقنية جديدة لمسح وتحليل التفاعلات الكهروكيميائية على الأسطح بمقاييس مجهرية، حيث أطلق هذا الاكتشاف العنان لمزايا لا يمكن تصورها سابقاً في العديد من المجالات.

واليوم، تعتبر تقنية تحليل التفاعلات الكهروكيميائية التي اكتشفها ألن جوزيف بارد في عام 1987، أحد أهم الإنجازات في مجال الفحص المجهري الكهروكيميائي. 

وبفضل التطورات التكنولوجية الحديثة في مجالات الفحص المجهري أصبح من الممكن الآن، دراسة المادة والتحكم فيها على مستوى النانو، مما مكن العلماء من تغيير خصائص ومكونات الذرات الفردية والجزيئات، لإطلاق العديد من الاستخدامات والفوائد التي لم يكن الذهن قادراً على تخيلها في الماضي، خاصة في مجالات الكيمياء والبيولوجيا وعلم المواد.


من ناحية أخرى تنظم جائزة الملك فيصل محاضرة علمية بعنوان  "آليات التحكم في تطور العظام، النمو والوظائف - دروس من الدراسات الجينية"، ويلقيها الفائز بالجائزة هذا العام عن فرع العلوم، البروفيسور بيورن رينو أولسن. 


تقام المحاضرة في جامعة الملك سعود بالرياض، غدا الأحد، وذلك في إطار الجهود التي تقوم بها الجامعة والجائزة لتشجيع البحث العلمي وتعزيز جودة الحياة في جميع أنحاء العالم. 

    
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم