فيديو| والد «مُنقذ الطلاب الإيطاليين» يروي تفاصيل منع ابنه لمحرقة الأطفال

 والد «مُنقذ الطلاب الإيطاليين» يروي تفاصيل منع ابنه لمحرقة الأطفال
والد «مُنقذ الطلاب الإيطاليين» يروي تفاصيل منع ابنه لمحرقة الأطفال

كشف والد الطفل رامي شحاتة، تفاصيل منع ابنه الذي يبلغ من العمر 13 عامًا، محاولة قتل عدد من الطلاب الإيطاليين، على يد سائق حافلتهم المدرسية بمدينة ليناتو الإيطالية.

وقال "شحاتة"، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي أسامة كمال، ببرنامج "مساء DMC"، المُذاع عبر فضائية "DMC"، مساء الجمعة، إن سائق الحافلة من المهاجرين غير الشرعيين بإيطاليا، وكان يخطط لتفجير الحافلة قرب مطار ليناتو الإيطالي؛ انتقامًا لغرق أطفاله وزوجته على الحدود الساحلية لإيطاليا.

وأضاف والد رامي، إن ابنه استقل كعادته الحافلة المدرسية ولاحظ سير السائق في غير الاتجاه المعتاد إلى المدرسة، واختفاء أدوات الأمان الخاصة بالحافلة من أماكنها الطبيعية، لافتًا إلى أن السائق فور اختطاف الحافلة تحت تهديد السلاح؛ طلب من المدرسين تقييد أنفسهم واتجه بالحافلة إلى الحدود الإيطالية.

ونجح الطفل المصري رامي شحاتة، في الاتصال بالشرطة خلسة عن طريق هاتف محمول أخفاه معه خلال تواجده في مؤخرة الحافلة وأبلغ الشرطة بتعرضهم وزملائه للاختطاف تحت تهديد السلاح، مشيرًا إلى أن الشرطة الإيطالية لم تتعامل مع البلاغ بجدية لحداثة سن ابنه، في الوقت الذي قام الأب على الفور بمعاودة الاتصال بالشرطة وأبلغهم بالحادث ومكان الحافلة، لتتدخل الشرطة في اللحظات الأخيرة لإنقاذ الجميع.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم