«فيرنا»..  حكاية سيارة عشقها المصريون منذ 16 عاماً

هيونداي فيرنا
هيونداي فيرنا

اشتهر المصريون في سوق السيارات بحبهم لأنواع معينة وظهر ذلك بوضوح في شوارعنا في السنوات الماضية وعلى الرغم من أن السمعة هي إحدى الوسائل المحفزة لشراء نوع معين من السيارات إلا أنهم أنفسهم هم من كسروا القاعدة وباتت بعض السيارات التي لا تتمتع بسمعة طيبة في العموم من أشهر السيارات وأكثرها غزوا للشوارع وذلك لم يمنعها من الانتشار سريعا وعلى رأس تلك السيارات كانت هيونداي فيرنا. 

كان الظهور الأول لها في عام 2004 وكانت السيارة مجمعة خارجيا بشركة هيونداي كوريا واحتلت فيرنا مكانة خاصة في سوق السيارات المصري وأصبحت هي الأكثر انتشاراً بلا منازع وعانت من سمعة سيئة تتعلق بخفة وزنها، وهو الأمر الذي جعل العديد من الأشخاص لا يحبون شراءها وتمكنت السيارة بشكل رئيسي من فرض سيطرتها على السوق المصري، خاصةً وأنها أصبحت إحدى المركبات القليلة التي تعمل كسيارات أجرة "تاكسي"، الأمر الذي منحها سمعة طيبة في عيون المصريين، الذين يرون أن سيارات الأجرة التي تعمل طيلة النهار والليل، تتمتع بكفاءة خاصة تجعلهم يقبلون على شرائها بلا خوف.

وظلت النسخة الكورية موجودة في الأسواق حتى عام 2009 ونظراً لمبيعاتها الجيدة اتجه الوكيل لتجميعها محلياً ليظل مسيطراً على السوق في هذه الفئة السعرية حتى الآن.

بدأت أسعار فيرنا من 64 ألف جنية حتى وصلت الآن إلى 225 ألف جنيه.

ونستعرض مواصفات السيارة : 

تحتوي السيارة فيرنا علي موتور به أربع أسطوانات ذات سعة 1600 سي سي بقوة 106 حصان، وناقل يدوي ذو 5 سرعات وآخر اوتوماتيكي ، وتحتوي أيضا علي خزان وقود بـ45 لتراً.

الفئة الأولي
التحكم في فتح وغلط تانك الوقود من داخل السيارة.
4 سماعات.
جنوط 13 ذو غطاء R12 175/70.
مزودة تكييف هواء.
راديو FM/AM وأريل وأيضا مشغل CD.

صورة ذات صلة

نتيجة بحث الصور عن ‪verna 2004‬‏

نتيجة بحث الصور عن ‪verna 2004‬‏

صورة ذات صلة
الفئة الثانية
بالإضافة إلي مواصفات الفئة الأولي الآتي:-

زجاج كهربائي وغلق أوتوماتيكي للأبواب.
ريموت للتحكم وجهاز إنذار.
عجلات القيادة (قابلة للإمالة) ومسند يد.
إمكانية تحريك وتعديل كرسي السائق.
فرش مختلف للمقاعد والأبواب من الداخل.
أضاءه أقوي من الفئة الأولي.
الفئة الأخري
زجاج فاميه بالإضافة لجميع المواصفات السابقة.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم