إنفوجراف| التخطيط: 1.3 مليار جنيه تكلفة تنمية القرى الأكثر احتياجا بالصعيد

انفوجراف برنامج الفجوات التنموية بالصعيد
انفوجراف برنامج الفجوات التنموية بالصعيد

أصدرت وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري تقريرا حول مشروعات المرحلة الأولى للعام المالي 18/2019 لبرنامج استهداف الفجوات التنموية في القرى الأكثر احتياجا.

ويتضمن التقرير المشروعات المقترحة بالقرى المختارة في مجال الخدمات التعليمية، الصحية، الكهرباء، الطرق، الخدمات البيئية والدفاع المدني، مياه الشرب والصرف الصحي، الري وكذلك المشروعات التي تتطلب اعتمادات إضافية بكل من سوهاج، أسيوط، المنيا، بني سويف وأسوان.

من جانبها قالت د.هالة السعيد، وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري إن التكلفة الإجمالية لتنفيذ المرحلة الأولى من برنامج استهداف الفجوات التنموية في القري الأكثر احتياجا تقدر بنحو 1.339 مليار جنيه منها 426.5 مليون جنيه لمحافظة سوهاج، 289 مليون جنيه لمحافظة أسيوط، 256.5 مليون جنيه لمحافظة المنيا، 193.2 مليون جنيه لمحافظة بني سويف، و 173.9 مليون جنيه لمحافظة أسوان.

كما أكدت الوزيرة على أن التنمية الحقيقية تحدث علي مستوى المحافظات وليس بشكل مركزي، وأن لكل محافظة ميزة تنافسية مختلفة عن غيرها وتتمتع بموارد مختلفة عن الآخري، مشيرة إلي أن نسب البطالة، معدلات السكان، ومعدلات الشباب وغيرها تختلف كذلك من محافظة لآخري لذا كان من المهم مراعاة تلك الأبعاد في وضع خطة التنمية، مؤكدة علي ضرورة توجيه الاستثمارات بشكل يقلل من الفجوة التنموية بين المحافظات، حيث أن العدالة الاجتماعية المكانية هي أحد مستهدفات خطة الحكومة المصرية.

وأوضح  أنه يتم وفقا لبحوث الدخل والانفاق التى يقوم بها الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، تحديد عدد من المؤشرات بالمحافظات يتم علي أساسها اختيار القري الأكثر احتياجا حتى يتم توجيه الخطط الاستثمارية بها.

واشارت إلى أن الاهتمام بتنمية صعيد مصر يأتي ضمن أهداف رؤية مصر 2030 وكذلك الخطة متوسطة أو طويلة المدى.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم