أخر الأخبار

ممثل الأزهر بجلسة تعديل الدستور: ليس قرآنا.. وتحيا مصر

 رئيس أكاديمية الأزهر
رئيس أكاديمية الأزهر

قال الشيخ عبد المنعم فؤاد، ممثل الأزهر الشريف في الجلسة الحوارية المنعقدة حول التعديلات الدستورية ورئيس أكاديمية الأزهر: «إن الدستور ليس آيات مقررة لا يمكن التعديل فيها، حيث إنها ليست منزلة من السماء بل هي قانون بشرى، والآراء التي توجد لتعديله فى المقترحات لابد أن تناقش والمناقشة تنم عن مدى التعاون والتشاور.

 

جاء ذلك في كلمة ممثل الأزهر الشريف خلال أولى جلسات الحوار المجتمعي حول التعديلات الدستورية، برئاسة د. علي عبد العال، رئيس مجلس النواب التى يشارك فيها ممثلو الأزهر والكنيسة والجامعات ورجال الإعلام والصحافة.

 

وأكد فؤاد أن الأزهر يثمن كل خطوة تقدم لأمن البلاد، حيث إن الأزهر جزء من مصر وهو القوى الناعمة التي تصدر باسم مصر إلى العالم وتتحرك ، وأضاف "مصر مسلمين ومسيحيين أسرة واحدة نثمن هذه الخطوات وسنناقش فى الملاحظات.

 

وأضاف «هناك مستجدات تحدث كل يوم والأعين على مصر ناظرة، وهناك أفكار تترصد بمصرنا لابد أن نتضامن ونكون كلمة واحدة، ونؤمن أن الدستور حق وأن الديموقراطية ليست وليدة الساعة أو استوردتها مصر بل موجودة في الكتاب المقدس والقرآن الكريم».

 

واختتم كلمته بقوله: «باسم الأزهر نقول للجميع أن يكونوا أمة واحدة وأخوة ومواطنين والجميع يقدم لحماية الأمن الفكرى والعقدى والوطنى وتحيا مصر.. وأنه من خلال هذه الجلسات نتحاور ونتشاور ونلتقى ونتجادل ونتعايش، وأن تكون البلد آمنا مطمأنا سخاءا رخاءا ، فأهل مصر قوم لا يمكن أن تفرقهم التحديات».

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم