«دراسة»: مشاكل النوم أثناء الحمل تزيد من خطر السمنة لدى الأطفال

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كشفت دراسة أجرتها د.سارة فارابي، الأستاذ في كلية الطب جامعة «كولورادو»، عن أن توقف التنفس أثناء النوم غيرت مستويات السكر أثناء الحمل وكان مرتبطًا بأنماط نمو الرضع المتعلقة بزيادة خطر الإصابة بالسمنة.

وشملت الدراسة، التي نشرت في مجلة «علم الغدد الصماء والتمثيل الغذائي»، 18 امرأة لم يعانين من سكر الحمل ومؤشر كتلة الجسم من 30 إلى 40 كجم / م 2 خلال الثلث الثالث من الحمل، مما جعلهن أكثر عرضة لخطر توقف النفس أثناء النوم، وقد تم تشخيص 12 من أصل 18 مشاركا مع توقف التنفس أثناء النوم .

ووفقا للباحثين، فإنه كلما كان توقف التنفس أثناء النوم أكثر شدة، زادت احتمالية إصابتها بارتفاع نسبة السكر في الدم خلال النهار والليل.

وقالت فارابي، "لقد أظهرنا أن توقف التنفس أثناء النوم غير المشخَّص يرتبط بأنماط الجلوكوز المرتفعة أثناء الحمل، حتى في النساء اللائي لا يعانين من سكر الحمل، ومن خلال معالجة توقف التنفس أثناء النوم مع النساء ذوات الوزن الزائد أثناء الحمل ، قد نتمكن من تحسين مستويات سكر الأم ومقاومة الأنسولينز"

 وأضافت :"أن فرط نمو الجنين والسمنة عند الأطفال"، مزيج من تحسين أنماط النوم والتغذية قد يحسن نتائج الأم والجنين".

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم