172 ألف دولار منحة يابانية لتطوير مدرسة بالسيدة زينب

سفير اليابان لدي مصر ماساكي نوكي
سفير اليابان لدي مصر ماساكي نوكي

وقع سفير اليابان لدي مصر ماساكي نوكي، ورئيس مجلس إدارة مركز التنوير للتنمية وحقوق الإنسان فردوس أحمد علي، عقد منحة بقيمة 172 ألفا و228 دولارًا؛ لتطوير مدرسة شهداء بورسعيد الابتدائية بحي السيدة زينب بالقاهرة، وذلك في إطار برنامج المنح اليابانية لمشروعات أمن الإنسان على المستوى الأساسي. 


وأكد السفير الياباني، في بيان اليوم الثلاثاء 19 مارس، أن حكومة بلاده تبذل قصارى جهدها لدعم الإصلاحات التعليمية التي تقوم بها الحكومة المصرية من خلال الشراكة المصرية اليابانية للتعليم، كما أكد على أن المجتمع المدني أيضاً يلعب دوراً محورياً في تنمية التعليم بمصر. 


ولفت السفير أن المنحة المقدمة من الحكومة اليابانية لمركز التنوير للتنمية وحقوق الإنسان، تهدف لتوفير بيئة تعليمية آمنه ولائقة في مدرسة شهداء بورسعيد الابتدائية، من خلال ترميم مباني ومرافق المدرسة مع تقديم برامج تدريبيه لبناء قدرات المعلمين بالمدرسة.


كما يهدف المشروع إلى زيادة قدرة المدرسة الاستيعابية من 550 طفل إلى 1000 طفل، كما ستوفر التسهيلات والأدوات اللازمة لتدريس حصص الأنشطة الخاصة بالتربية الموسيقية والفنية والألعاب الرياضية من أجل جودة تعليم أفضل.


من جانبه، أعرب د. خالد عبده، مدير عام الإدارة التعليمية بالسيدة زينب، عن تقديره البالغ لالتزام اليابان بدعم الإصلاحات التعليمية في مصر، كما وأبدى امتنانه لدعم اليابان للمشروع في هذه المدرسة الابتدائية. 
يذكر أن المنحة تأتي في إطار مساعدات الحكومة اليابانية "برنامج المنح اليابانية لمشروعات أمن الإنسان على المستوى الأساسي" والذي يقدم الدعم المالي للمنظمات الغير هادفة للربح بما في ذلك المنظمات الغير حكومية في مجالات مثل الصحة والرعاية الاجتماعية والتعليم والبيئة والتدريب المهني وتمكين المرأة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم