الإفراج عن مصريين محتجزين في أوغندا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

صرح السفير ياسر محمود هاشم مساعد وزير الخارجية للشئون القنصلية والمصريين في الخارج، بأن الجهود التي بذلها السفير طارق سلام سفير جمهورية مصر العربية في كمبالا، أثمرت عن إفراج السلطات الأوغندية عن 14 مصريًا، ألقي القبض عليهم بعدة تهم من ضمنها تجاوز مدة الإقامة القانونية ومزاولة أنشطة تجارية بدون ترخيص.

وأشاد ياسر بالجهود التي بذلتها السفارة والتي شملت التواصل مع السلطات الأوغندية المعنية على أعلى المستويات من أجل الإفراج عن المواطنين.

وأكد مساعد وزير الخارجية أن السلطات الأوغندية قد أبدت تعاوناً كبيراً بعدم تقديم المواطنين المصريين للمحاكمة الجنائية، وضمان الحفاظ على ممتلكات المواطنين المنقولة، مما يعكس العلاقات الوطيدة بين البلدين، كما تم إنهاء إجراءات عودتهم إلى أرض الوطن، ووصلوا إلى مطار القاهرة صباح اليوم.

وأهاب مساعد وزير الخارجية بالمواطنين المصريين ضرورة الالتزام بقوانين وقواعد تأشيرات الدخول الخاصة بالدول الأخرى، وعدم مخالفة غرض الزيارة بالعمل بطريقة غير شرعية، مؤكداً أن الحصول على تأشيرات الدخول يكون عن طريق سفارات الدول الأجنبية المعتمدة في مصر بشكل مباشر ودون وسيط.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم