أحمد عاصم: مصر من أهم الدول العربية فى مجال الحقن المجهرى

صورة موضوعية
صورة موضوعية


أكد الدكتور أحمد عاصم الملا، استشاري الحقن المجهري والمناظير النسائية، أن مصر من أهم الدول تقدما في هذا المجال داخل المنطقة العربية والشرق الأوسط، والعالم والدول الأوروبية تستعين بخبرات الأطباء المصريين الذين أثبتوا أن مصر تمتلك مقومات بشرية مذهلة.


وقال عاصم الملا إن مكانة الأطباء المصريين في العالم جاءت بسبب ما تمتلكه مصر من كفاءات طبية، ورغبة في التطور، ومساعدة الراغبين في الإنجاب، بالإضافة إلى البحث ‏الدائم عن مواكبة أحدث التقنيات العالمية في المجال والوصول إلى أفضل نسب نجاح في العالم.


وأضاف الملا أن مصر تحتل الصدارة والمرتبة الأولى في امتلاكها للمستشفيات والمعامل الطبية المتخصصة فى مجال الحقن المجهرى على مستوى العالم ، حيث أن تقنية الحقن المجهرى عبارة عن تقنية متطورة لإدخال الحيوان المنوى إلى داخل البويضة بواسطة إبرة متناهية الصغر، وهذا التعديل أضاف نطاق حرية أوسع من فكرة أطفال الأنابيب، لأنه تجاوز ‏مشكلة وجود عيوب فى الحيوانات المنوية.


وأوضح الدكتور أحمد عاصم الملا أن تقنية الحقن المجهرى هى تطور لعملية أطفال الأنابيب وهى تقنية متخصصة فى وسائل الإخصاب المساعد، وعلاج حالات تأخر الحمل عن طريق تجميع بويضات الزوجة مع الحيوانات المنوية ‏للزوج فى ظروف مناسبة داخل حضانات خاصة بالمعمل، للحصول على أجنة مخصبة، يتم نقلها لرحم الزوجة.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم