الطائفة الإنجيلية بمصر تدين حادث مسجد نيوزيلندا الإرهابي

الدكتور القس أندريه زكي
الدكتور القس أندريه زكي

نعت الطائفة الإنجيلية بمصر، وعلى رأسها الدكتور القس أندريه زكي، ضحايا الهجومين الإرهابيين الغاشمين اللذين استهدفا مسجدين صباح اليوم الجمعة، في مدينة كرايست تشيرش بجنوب نيوزيلندا، والذي سقط إثره ٤٩ شهيدًا و ١٢ مصابًا.

وأدانت الطائفة الإنجيلية هذا العمل الإجرامي الذي استباح الآمنين، وأزهق عشرات الأرواح بدم بارد، معتديًا على الحق في الحياة، أقدس الحقوق الإنسانية وأسماها، مؤكدة أن هذا العمل البشع تدفعه كراهية بغيضة تزدري الآخر وتستبيحه.

وأضافت الطائفة خلال بيانها "ونصلي أن يمنح الله عزاءً وسلامًا لأهالي الشهداء، وأن يمنَّ بشفائه العاجل على المصابين، وأن يبسط سلامه الذي يفوق كل عقل على كل العالم" .

هذا وقد أوقف رئيس الطائفة اجتماعًا للصلاة يحضره رؤساء المذاهب الإنجيلية وأعضاء المجلس الإنجيلي العام و١٥٠٠ قائد وقس من كافة المذاهب الإنجيلية، ضمن فعاليات مؤتمر الألف خادم الإنجيلي الثالث بوادي النطرون، وطلب الصلاة لأجل الشهداء والمصابين مدينًا كل أشكال العنف ضد العابدين من أي ديانة وجنسية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم