بعد واقعة الطائرة الإثيوبية المنكوبة..

نعوش «بوينج» الطائرة.. تذكرة ذهاب دون عودة و«الضحايا بالمئات»

الطائرة المنكوبة
الطائرة المنكوبة

6 دقائق فقط كان زمن تحليق الطائرة الإثيوبية المنكوبة، قبل أن تسقط لتطوي بذلك قصة 149 راكبا وثمانية أفراد من طاقم الطائرة هم جميع من عليها.


أكدت الخطوط الجوية الإثيوبية إن الطائرة أقلعت الطائرة، من مطار أديس أبابا في اتجاه العاصمة الكينية نيروبي وبعد 6 دقائق من الإقلاع سقط الطائرة.


«الطائرة »


الطائرة من طراز بوينج 737-800 ماكس ، استلمتها الخطوط الإثيوبية في نوفمبر الماضي، ووقع الحادث بعد أربع أشهر من التشغيل، وهو ذات الطراز لطائرة تابعة لشركة طيران "ليون إير" الإندونيسية تحطمت في بحر جافا في أكتوبر 2018، بعد 13 دقيقة فقط من إقلاع وبعد شهرين فقط على تسلمها وأدى الحادث لمقتل 189 شخصاهم جميع ركابها، الأمر الذي يسير التساؤل حول الشركة المصنعة.

«بوينج» 

أعربت شركة بوينج العملاقة لصناعة الطيران الأحد عن حزنها العميق جراء مقتل ركاب الطائرة الإثيوبية التي تم تسليمها للشركة العام الماضي.

وأكدت شركة بوينج أنها ستقدم المساعدات التقنية اللازمة للكشف عن أسباب تحطمها.

وصفت الشركة أن «بوينج تشعر بحزن عميق لعلمها بمقتل ركاب وأفراد طاقم الرحلة 302 التابعة للخطوط الإثيوبية».


«الضحايا»


ونشرت الخطوط الجوية الإثيوبية، قائمة بجنسيات وعدد الضحايا الذي بلغ عددهم 149 راكبا وطاقم الطائرة المؤلف من ثمانية أفراد وبذلك يكون مواطنين من 35 دولة ضمن الضحايا، بينهم 32 كينيا، و18 إثيوبيا، و7 فرنسيين و8 صينيين و18 كنديا و8 من الولايات المتحدة الأمريكية، و6 مصريين، و3 من حاملي جوازات سفر الأمم المتحدة. ‏


وأعلنت الخطوط الجوية الإثيوبية، إنشاءها مركز معلومات للركاب الذين كانوا على متن الطائرة التي تحطمت وهى في طريقها إلى نيروبى، ووضع أرقام هواتف عائلة أو أصدقاء من كانوا على الطائرة، والتأكد من تفاصيل بيان الركاب.

«الضحايا المصريين»


كشفت مصادر مطلعة بالطيران المدني أن الطائرة الإثيوبية المنكوبة، التي تحطمت صباح اليوم كانت تقل 6 مصريين، ولم تفصح أي جهة حتى الآن عن أي معلومات خاصة بالمصريين من ضحايا الطائرة.


وقالت المصادر إنها في انتظار وصول معلومات من الشركة الإثيوبية بشأن المصريين الستة الذين لقوا مصرعهم في الحادث.


«يونس المصري»


من جانبه أرسل الفريق يونس المصري وزير الطيران المدني المصري، برقية تعزية لنظيره الإثيوبي، أعرب خلالها عن خالص مواساته والعاملين بقطاع الوزارة لأسر ضحايا الطائرة الإثيوبية المنكوبة التابعة للخطوط الجوية الإثيوبية والتي تحطمت صباح اليوم .

«مصر للطيران»
كما أعرب الطيار أحمد عادل رئيس الشركة القابضة لمصر للطيران عن خالص مواساته لأسر ضحايا الطائرة المنكوبة، وأكد استعداد مصر للطيران التام لتقديم أي مساعدة ودعم في هذا الحادث الأليم .
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم