شاهد| شيكابالا يحتفل على طريقته الخاصة في اليونان

شيكابالا بقميص باوك اليوناني
شيكابالا بقميص باوك اليوناني

يحتفل محمود عبد الرازق «شيكابالا» اليوم الثلاثاء، 5 مارس، بعيد ميلاده الثالث والثلاثين، بعد أن أصبح أحد الأرقام المحيرة في تاريخ كرة القدم المصرية بمهاراته الفذة التي يمتلكها، رغم فشله في استثمارها بالتتويج في بطولات الأندية التي لعب لها وعلى رأسها نادي الزمالك.

 

وقبل 13 عامًا، احتفل بعيد ميلاده، إبان فترة انضمامه لصفوف باوك سالونيكي أحد أكبر أندية اليونان، حيث سجل شيكابالا هدفًا من ضربة رأس وهي من المرات النادرة التي يسجل فيها الساحر الأسمراني بالرأس رغم امتلاكه لمهارات غير مسبوقة في تسجيل الأهداف بقدميه.

 

جاء هدف شيكابالا ليمنح باوك التقدم على نيكيا في الدوري اليوناني، في مباراة انتهت بالتعادل الإيجابي "1-1" وحظي الساحر الأسمر بشعبية كبيرة لدى جماهير باوك بعد انضمامه لصفوف الفريق اليوناني الكبير، وصنعوا له أغنية خاصة "اللاعب المصري الأسمر الذي جاء ليعلم ريفالدو كرة القدم" حين كان البرازيلي ريفالدو يقود نجوم أولمبياكوس الغريم الأول لباوك في ذلك التوقيت.

 

ولم يستمر شيكابالا مع باوك سالونيكي اليوناني بسبب أزمة التجنيد وفشله في العودة بعد إحدى الإجازات في مصر، ليوقع للأهلي قبل أن تتغير وجهته ويعود لنادي الزمالك مجددًا.

 

وعاد شيكابالا إلى اليونان مطلع الموسم الحالي بالانضمام لمتذيل الترتيب أبولون سيمرني صاحب التسع نقاط فقط منذ بداية الموسم وسجل هدفًا، قبل أن يمارس هوايته ويحصل على إجازة ذهاب فقط بدون عودة، ويسعى الآن لحل أزمته مع أبولون سيمرني ليكمل مشواره.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم