«المنظمة الدولية»: نسعى لتحسين شروط وظروف العمل بالوطن العربي

وزير القوى العاملة
وزير القوى العاملة


أكد إريك أوشلان مدير مكتب منظمة العمل الدولية بالقاهرة، أن التعاون مع منظمة العمل العربية، ووزارة القوى العاملة طويل وممتد، ويتسم بالتعاون الجاد ومحاولة تحسين شروط وظروف العمل في كافة بقاع الوطن العربي.


جاء ذلك، في كلمته، اليوم، الثلاثاء، حول الندوة الوطنية حول "العمل اللائق في خدمة التنمية المستدامة: أهداف مشتركة لمنظمة العمل الدولية وجمهورية مصر العربية"، والتي تنظمها الوزارة بالتعاون مع المركز العربي لإدارة العمل والتشغيل بتونس التابع لمنظمة العمل العربية.

 

وأضاف قائلا: "إن منظمة العمل الدولية لها تاريخ طويل حافل في خدمة قضايا العمال على المستوى العالمي، بدأت منذ إنشائها عام 1919 عقب انتهاء الحرب العالمية الأولى بمقتضى معاهدة فرساي، حتى الآن، في إرساء علاقات عمل متزنة بين طرفي العملية الإنتاجية وتأسيس وسبل الحوار الاجتماعي بين أطراف العملية الإنتاجية الثلاثة، كأهم الاهتمامات وأولى الأولويات".

 

وأشار إلى أن مبادرة مستقبل العمل تعتبر من أسس النقاش والحوار خلال احتفال منظمة العمل الدولية بمئويتها، لمحاولة نقاش التحديات والصعوبات والفرص التي قد تؤثر على مستقبل العمل وعالمه خلال 30 عامًا القادمة، وكيفية التطوير اللازم لمواكبة هذه التغيرات، والحصول على أسواق ووظائف جديدة، لمواجهة تحديات مستقبل العمل على المستوى العالمي.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم